آلاف المستوطنين المتطرفين يقتحمون الأقصى ودعوات لشد الرحال

اقتحم آلاف المستوطنين، الليلة الماضية وفجر اليوم الثلاثاء، باحة حائط البراق في الجدار الغربي للمسجد الأقصى المبارك بمدينة القدس المحتلة، لأداء طقوس وشعائر تلمودية بمناسبة عيد “الغفران” اليهودي، وذلك وسط إجراءات احتلالية مشددة قيدت حرية تنقل المقدسيين.

 ومن المتوقع أن يصل عدد المقتحمين صباح اليوم إلى 100,000 مستوطن يهودي، برئاسة كبار الحاخامات. وتشهد مدينة القدس خلال الأعياد اليهودية، اقتحامات واسعة للمسجد الاقصى ومحيطه، وإغلاق الشوارع والطرقات في البلدة القديمة، وتكثيفا للتواجد العسكري في الطرق المؤدية إلى حائط البراق ومحيطه، إلى جانب رصد ومراقبة حركة المقدسيين.

 من جانبها، دعت اللجان الشعبية للدفاع عن الأقصى، امس واليوم، في بيان، إلى شد الرحال للاقصى للدفاع عنه في وجه المستوطنين المتوقع اقتحامهم للحرم القدسي الشريف، خلال الأعياد اليهودية التي تمتد ليومين.

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *