أبو تريكة على موعد بالمدرجات مع مشجعي الأهلي ضد البايرن

أبو تريكة على موعد بالمدرجات مع مشجعي الأهلي ضد البايرن


أعلن لاعب كرة القدم المصري الدولي المعتزل، محمد أبو تريكة، رغبته بحضور مباراة نادي موطنه الأهلي وغريمه الألماني بايرن ميونخ، من المدرجات.

وستجرى المباراة بالعاصمة القطرية الدوحة، الإثنين، ضمن الدور النصف النهائي لبطولة كأس العالم للأندية 2021، التي تستضيفها قطر لغاية 11 فبراير/شباط الجاري.

وأعرب أبو تريكة (42 عاما) عن رغبته في مناصرة فريقه، عبر مقطع مصور، نشرته صفحة حملة “الطريق إلى 2022” الخاصة باستضافة قطر لكأس العالم في العام 2022، على “تويتر”.

وظهر بالمقطع، النجم المصري وهو يطلب من أحد مرافقيه، أن يحجز له مكانا بمقاعد الدرجة الثالثة بستاد “أحمد بن علي”، المخصصة لجماهير نادي الأهلي خلال المباراة.

هذه الرغبة لاقت احتفاء بمنصات التواصل الاجتماعي، حيث سيكون أول لقاء مباشر بين أبو تريكة وجماهير النادي في الملاعب بعد سنوات، نظرا لتواجده خارج مصر.

واتهم أبو تريكة بالانتماء لجماعة “الإخوان المسلمين”، وتردد بوسائل إعلام محلية أنه وضع على قوائم الإرهاب، غير أن وزارة الداخلية أعلنت عام 2017، أنه مسموح له بالعودة لتلقي عزاء والده دون أي قيود، ولا يعرف على وجه الدقة هل لا يزال أبو تريكة ملاحقا بمصر أم لا، وعادة لا يتحدث النجم المصري عن ذلك ويعبر عن حبه لبلاده.

وتأهل الأهلي لنصف نهائي البطولة، بعد فوزه في الربع النهائي، على نادي الدحيل القطري بهدف دون رد، الخميس.

فيما سيجمع النصف النهائي الآخر بين ناديي بالميراس البرازيلي، وتيجريس أونال المكسيكي، في وقت لاحق الأحد.

واحتفاءً برغبة أبو تريكة، علق حساب “TifaGamal” عبر “تويتر”، قائلا “مكانك يا أسطورة والله”.

وغرد حساب محمد عرابي: “الله عليك يا أمير القلوب، الناس إذا كانت تقطع بعضها (تتنافس) على تذاكر الأهلي، هتموت نفسها (ستقاتل) عشان (لأجل) تذاكر تريكة”.

قبل أن يرد حساب “الطريق إلى 2022″، على طلبات حضور المباراة، بالتأكيد أن “تذاكر الأهلي وبايرن ميونخ نفدت”.

ويتواجد أبو تريكة في قطر حيث يعمل محللا فنيا للمباريات في شبكة قنوات “بي إن سبورت” الرياضية.

وساهم أبو تريكة، في حصد ناديه الأهلي ومنتخب مصر ألقابا عديدة، قبل أن يعتزل اللاعب في ديسمبر/كانون أول 2013، وسط جماهيرية كبيرة في مصر والعالم العربي، حتى بات ملقبا بـ”أمير القلوب”.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *