أذربيجان تمنح أرمينيا 10 أيام إضافية لإخلاء “كلبجار”

أعلن نائب الرئيس الأذربيجاني حكمت حاجييف، منح مهلة 10 أيام إضافية لأرمينيا من أجل إخلاء مدينة كلبجار المحتلة، بسبب ظروف الطقس في المنطقة.

وأفاد حاجييف في مؤتمر صحفي، الأحد، بأن أذربيجان أظهرت إنسانيتها وقبلت بمنح أرمينيا مهلة حتى 25 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري، لإخلاء كلبجار (غرب)، بناءً على طلب يريفان مزيدا من الوقت لتسليم المدينة.

وأشار إلى أن ظروف الطقس والطبيعة في المنطقة غير ملائمة وأن الطريق الوحيد “زود-فارنينيس” في ذلك الاتجاه ضيق، ما جعل أذربيجان تمنح أرمينيا وقتا إضافيا لإجلاء المدنيين.

وذكّر أن السكان الأرمن في كلبجار استقروا فيها عام 1993 بشكل غير قانوني إثر الاحتلال الأرميني.

وفي 10 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري، أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، توصل أذربيجان وأرمينيا إلى اتفاق ينص على وقف إطلاق النار في إقليم “قره باغ”، مع بقاء قوات البلدين متمركزة في مناطق سيطرتها الحالية.

فيما اعتبر الرئيس الأذربيجاني إلهام علييف، الاتفاق بمثابة نصر لبلاده، مؤكدا أن الانتصارات التي حققها الجيش أجبرت رئيس الوزراء الأرميني نيكول باشينيان، على قبول الاتفاق مكرها.

كما نص الاتفاق على استعادة أذربيجان السيطرة على كل من محافظة أغدام حتى 20 من الشهر نفسه، ولاتشين حتى 1 ديسمبر/ كانون الأول المقبل.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *