أردوغان: لن يكون أحد في مأمن بمكانٍ أُهدر فيه دم الجنود الأتراك

أردوغان: لن يكون أحد في مأمن بمكانٍ أُهدر فيه دم الجنود الأتراك

أعلن الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، اليوم الأربعاء، أن بلاده تعتزم إبعاد القوات الحكومية السورية إلى هلف مواقع المراقبة في إدلب بنهاية فبراير/ شباط الجاري.

وأضاف الرئيس أردوغان، بحسب وكالة “الأناضول”، “سنطارد النظام السوري في كل مكان من دون الالتزام بتفاهمات إدلب وسوتشي، في حال تم استهداف جنودنا المتمركزين في نقاط المراقبة التركية”.

وأشار إلى أنه “قتل 14 جنديا تركيا وأصيب 45 آخرون في الهجمات على قواتنا في إدلب، وقوات النظام لم تعتدي على الإرهابيين”.

وتابع، خلال اجتماع الكتلة البرلمانية لحزب “العدالة والتنمية”، “تركيا لن تظل صامتة حيال ما يجري في إدلب، رغم تجاهل الجميع للمأساة الحاصلة هناك”.

​وأضاف “في حال اعتدائه على قواتنا، سنضرب جيش النظام السوري حتى في المناطق غير المشمولة باتفاق سوتشي”، مؤكدا “أقولها علنا، لن يكون أحد في مأمن بمكان أُهدر فيه دم الجنود الأتراك”.

​وتابع “لن نتغاضى بعد الآن عن عمالة أو حقد أو استفزاز أي كان”، مشيرا إلى أنه “لن تستطيع الطائرات التي تقصف المدنيين في إدلب التحرك بحرية كما كانت في السابق”.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *