أمانة عمان تواصل تنفيذ شبكات تصريف مياه امطار

عقد امين أمانة عمان الكبرى الدكتور يوسف الشواربه اليوم الاثنين، اجتماعا ضم قطاعات الأمانة المعنية لرفع جاهزية التعامل مع أي ظروف جوية طارئة خلال موسم الشتاء الحالي.

وأكد الشواربة خلال الاجتماع ضرورة العمل والتنسيق مع باقي المؤسسات والعمل كفريق واحد خلال الظروف الجوية التي تتطلب إعلان حالات الطوارئ المتوسطة والقصوى. ودعا إلى تطوير خطط ومراكز الطوارئ التابعة لأمانة عمان ورفدها بوسائل التكنولوجيا الحديثة، مشددا على ضرورة رصد الملاحظات والتعامل معها بشكل فوري وعدم ترحيلها.

وتنفذ امانة عمان حاليا وبكلفة تصل الى 6 مليون و350 الف دينار شبكات تصريف مياه أمطار لاستيعاب المياه السطحية ومياه مجاري الوديان خلال الموسم المطري الحالي في عدة مواقع لرفع كفاءة هذه الشبكات وهي وسط البلد، ووادي القمر، والدوار السابع ( جنيفا )، ووادي الطي. ويأتي تنفيذ هذه المشاريع ضمن العطاءات الاستراتيجية التي تقوم بها امانة عمان لمعالجة مشاكل تصريف مياه الأمطار في البؤر الساخنة ولتعزيز منظومة شبكات تصريف مياه الأمطار الحالية في المناطق التي تشهد نموا عمرانيا يصاحبه توسع في المساحات الإسفلتية على حساب الأراضي الزراعية.

كما تعمل الأمانة على تنفيذ عبارات صندوقية وأنبوبية بكلفة تصل الى 2 مليون و400 الف دينار في وادي الطي حيث بلغت نسبة الانجاز بها 30 بالمئة، وفي وادي القمر يتم إنشاء عبارات صندوقية بكلفة 950 الف دينار حيث وصلت نسبة الإنجاز 50 بالمئة.

وفي منطقة وسط البلد تعمل الامانة على إنشاء عبارات صندوقية بكلفة 2 مليون دينار، من إشارات مجمع رغدان السياحي وعلى إمتداد شوارع الجيش والهاشمي وبلغت نسبة الإنجاز 25 بالمئة. كما وتنفذ الأمانة، وبكلفة مليون دينار شبكات تصريف مياه أمطار بالقرب من فندق جنيفا ( الدوار السابع ) من شارع شهداء الحرم الإبراهيمي ولغاية شارع زهران وبلغت نسبة الإنجاز 40 بالمئة.

وأشار الشواربة الى أن أمانة عمان اخذت بعين الاعتبار عند تنفيذ حزم مشروع الباص سريع التردد تنفيذ شبكات تصريف مياه الأمطار ضمن مساراته لتحسين منظومة التصريف بشكل عام، مؤكدا ضرورة ان يصاحب الاعمال الانشائية للبنى التحتية جاهزية عالية للموسم المطري خاصة في المواقع الأكثر تأثرا بالظروف الجوية الطارئة.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *