وزير الخارجية الإماراتي يصل دمشق ويلتقي الأسد

وزير الخارجية الإماراتي يصل دمشق ويلتقي الأسد

وزير الخارجية الإماراتي يصل دمشق ويلتقي الأسد

وصل وزير خارجية الإمارات، عبد الله بن زايد، الثلاثاء، إلى دمشق في زيارة التقى خلالها رئيس النظام، بشار الأسد.

وقالت وكالة أنباء النظام السوري، إن ابن زايد وصل إلى دمشق، يرافقه وزير الدولة، خليفة شاهين، ورئيس الهيئة الاتحادية للهوية والجنسية والجمارك، محمد حماد الشامسي، واستقبلهم رئيس النظام بشار الأسد.

وبهذا يصبح ابن زايد المسؤول الإماراتي الأرفع الذي يزور سوريا خلال عشر سنوات منذ اندلاع الثورة هناك، إذ تتصدر الإمارات جهود بعض الدول العربية لتطبيع العلاقات مع دمشق.

وتابعت الوكالة بأنه “جرى خلال اللقاء بحث العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين، وتطوير التعاون الثنائي في مختلف المجالات ذات الاهتمام المشترك، وتكثيف الجهود لاستكشاف آفاق جديدة لهذا التعاون، وخصوصاً في القطاعات الحيوية من أجل تعزيز الشراكات الاستثمارية في هذه القطاعات”.

بدوره، أكد الأسد على “العلاقات الأخوية الوثيقة التي تجمع بين سوريا والإمارات العربية المتحدة منذ أيام الراحل الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان”.

ونوه الأسد إلى “المواقف الموضوعية والصائبة التي تتخذها الإمارات، مشدداً على أن الإمارات وقفت دائماً إلى جانب الشعب السوري”.

من جانبه، اعتبر ابن زايد أن ما حصل في سوريا (في إشارة إلى الثورة السورية)، أثر على الدول العربية كلها، معربا عن ثقته في الأسد وقيادته للبلاد.


الشهر الماضي، تلقى ولي عهد أبوظبي، محمد بن زايد آل نهيان اتصالا هاتفيا من رئيس النظام السوري بشار الأسد، حيث تناول الحديث الأوضاع الحالية في سوريا والمنطقة.


وتناول الاتصال الأوضاع في سوريا ومنطقة الشرق الأوسط إضافة إلى مجمل القضايا والملفات ذات الاهتمام المشترك.

كما تباحث الطرفان علاقات البلدين وسبل تعزيز التعاون المشترك في مختلف المجالات لما فيه مصالحهما المتبادلة.

سابقا، أعلنت حكومة النظام السوري عن إمضاء عقد مع شركة إماراتية من أجل بناء محطة “كهروضوئية” بقدرة 300 ميغاواط في سوريا.

كما اتفق الجانبان خلال اللقاء على إعادة تشكيل وتفعيل مجلس رجال الأعمال السوري- الإماراتي، بهدف تشجيع التبادل التجاري والاستثمار والتعاون على الصعيد الاقتصادي بين البلدين، على ضوء المباحثات التي جرت بين البلدين خلال معرض “إكسبو 2020 دبي”.

وترتبط حكومة النظام السوري بعلاقات جيدة مع الإمارات التي فتحت سفارة لها منذ عام 2018 في البلاد، كما قدمت الحكومة الإماراتية مساعدات طبية لحكومة النظام السوري لمواجهة جائحة كورونا.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة: