أول دكتورة أجرت عملية ولادة لمريضة كورونا تفجر مفاجأة حول وفاة مستشفى حمزة

أول دكتورة أجرت عملية ولادة لمريضة كورونا تفجر مفاجأة حول وفاة مستشفى حمزة

قالت إستشارية النسائية والتوليد الدكتورة ليلى الزغل وهي أول من أجرى عملية ولادة قيصرية ناجحة لمريضة كورونا في مستشفى الملك المؤسس أنه لا يوجد أي دليل علمي يثبت أن النساء الحوامل معرضن لمضاعفات أكثر من غيرهن في حال إصابتهن بفيروس كورونا.


وحسب الزغل فإن هذه المعلومات مثبتة ومنشورة من قبل منظمة الصحة العالمية.

وبينت الزغل أن وضع الجهاز المناعي للأنثى قبل الحمل هو الذي يحدد كيف ستكون حالتها إذا أصيبت بفيروس كورونا المستجد.

وانتقدت الزغل تصريحات بعض المسؤولين في القطاع الصحي مؤكدةً ان تصريحاتهم تجافي الواقع ولا صحة لها على الإطلاق مطالبةً بتشكيل لجنة تحقيق بظروف وملابسات وفاة سيدة في الثلاثينيات من العمر اجريت لها عملية قيصرية في مستشفى الأمير حمزة فارقت على إثرها الحياة.


وكان مدير مستشفى الأمير حمزة الدكتور عبد الرزاق الخشمان قد اكد في تصريحات صحفية أن المريضة أدخلت إلى مستشفى حمزة قبل 5 أيام وكانت تعاني من قصور شديد جدا في الرئتين حيث استدعت حالتها وضعها على جهاز التنفس الاصطناعي مؤكداً ان مولود السيدة المتوفاة بصحة جيدة.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *