إعلان الحكومة التاسعة منذ تولي ابن راشد رئاسة الوزراء بالإمارات

إعلان الحكومة التاسعة منذ تولي ابن راشد رئاسة الوزراء بالإمارات

محمد بن راشد

أعلن حاكم دبي، محمد بن راشد آل مكتوم السبت، عن تشكيلة جديدة لمجلس الوزراء، هي التاسعة منذ توليه المنصب في 2006.

والحكومة هي الخامسة عشر في تاريخ الإمارات، وضمت 7 وزراء من أفراد الأسرة الحاكمة، و9 وزيرات.

وبرز في التشكيلة تعيين ابن راشد كوزير للمالية، بالإضافة إلى ترؤسه مجلس الوزراء، ووزارة الدفاع.

وقال ابن راشد، في سلسلة تغريدات عبر حسابه الموثق بموقع تويتر: “بعد التشاور مع أخي محمد بن زايد (ولي عهد أبو ظبي) واعتماد أخي رئيس الدولة (خليفة بن زايد آل نهيان) نعلن اليوم عن التشكيل الوزاري الجديد للحكومة الاتحادية بالإمارات”.

وأضاف: “تم تعيين الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم نائباً لرئيس مجلس الوزراء وزيراً للمالية، ومحمد بن هادي الحسيني، وزير دولة للشؤون المالية خلفاً لعبيد الطاير”.

وتابع محمد بن راشد: “تم تعيين عبد الله بن سلطان بن عواد النعيمي وزيراً للعدل، وعبد الرحمن العور وزيراً للموارد البشرية والتوطين وشكرنا لسلطان البادي، وناصر الهاملي (الوزيران السابقان)”.

ويشمل التشكيل الوزاري الجديد “تعيين مريم المهيري وزيرة للتغير المناخي والبيئة، ونقل ملف الأمن الغذائي والمائي للوزارة، وتعيين عبد الله بن مهير الكتبي وزيراً لشؤون المجلس الأعلى للاتحاد”، وفق محمد بن راشد.

ووفق القائمة المنشورة، يضم التشكيل الوزاري الجديد 32 عضوا، بخلاف رئاسة محمد بن راشد.

وأوضح أن “الحكومة الجديدة ستعمل بمنهجية جديدة أطلقت اليوم”، وتشمل 5 محددات أبرزها أن “العمل الحكومي في الفترة القادمة ستقوده المشاريع التحولية الكبرى وليس فقط الخطط الاستراتيجية بعيدة المدى”.

وأشار إلى أنه “سيتم تحديد أول 10 مشاريع تحولية عبر مجلس الوزراء”، دون تحديد ماهيتها أو وقت إعلان ذلك.

وقبل نحو عام أعلن محمد بن راشد عن تشكيل وزاري جديد للحكومة في 5 تموز/يوليو 2020، “شمل دمج وزارات وهيئات وتغيير صلاحيات”، وخضع في فبراير/شباط 2021 لتعديل وزاري مصغر بتعيين وزيري دولة بالخارجية.

وبحسب الموقع الإلكتروني للحكومة الإماراتية، يعتبر مجلس الوزراء السلطة الثالثة بالإمارات، والهيئة التنفيذية للدولة ويتولى تحت الرقابة العليا لرئيس الاتحاد (رئيس البلاد)، والمجلس الأعلى تصريف جميع الشؤون الداخلية والخارجية.

ومن “أهم أدواره اقتراح القوانين، ورسم الميزانية العامة للدولة، وفي اعتماد التشكيل الوزاري عام 2016، شهد إضافة وزراء للتسامح، والمستقبل، والشباب، والسعادة، والتغير المناخي”، وفق الموقع ذاته.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة: