إمام منذ 19 عامًا يتلقى رسالة فصله من الأوقاف على “واتساب”.. ما السبب؟

عمان – البوصلة

عبّر الدكتور أحمد دبش إمام مسجد الفاروق في عمّان عن صدمته، من قرار وزارة الأوقاف بتوقيفه عن الإمامة وفصله من عمله بعد منشور له على حسابه بموقع التواصل الاجتماعي طلب فيه من أهل الحي الصلاة بساحة في المسجد وبعدد لا يزيد عن 20 شخصًا مع التزام إجراءات السلامة العامّة.

وقال دبش في تصريحات لـ “إذاعة حسنى” إن دعوته لعدد من أهل الحي للصلاة كانت بهدف تخفيف الاحتقان والجدل الدائر حول منع الصلاة في المساجد ولم يكن في سياق تحدي قرارات الوزارة.

وأشار دبش إلى أنه متطوعٌ في المسجد منذ ما يقارب 19 عامًا ولم يكلف خزينة الدولة قرشًا واحداً، معبرًا عن أسفه لهذا القرار “التعسفي” الذي تلقاه على شكل رسالة من أحد المسؤولين في الأوقات على “واتساب”.

بدوره عبّر الإعلامي حسام غرايبة خلال استضافته للإمام المفصول في برنامجه الصباحي “صوتك حر” عن أسفه للطريقة التي تدار فيها وزارة الأوقاف اليوم والطريقة التي يتم فيها التعامل مع الناس عبر التصريحات المستفزة والإجراءات غير المقبولة، محذرًا من أن “الوزارة تتجه نحو الحائط”.

ودعا غرايبة المسؤولين في وزارة الأوقاف لتصحيح هذا الخطأ والظلم الذي وقع على إمام المسجد المفصول بغير وجه حق، مطالبًا رئيس الوزراء بتصحيح المسار ووضع النقاط على الحروف.

(البوصلة)

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *