إنجلترا تحسم صدارة المجموعة بفوزها على التشيك

إنجلترا تحسم صدارة المجموعة بفوزها على التشيك

حسمت إنجلترا صدارة المجموعة الرابعة من كأس أوروبا لكرة القدم بفوزها على التشيك بهدف نظيف لرحيم ستيرلينغ على ملعب “ويمبلي” في العاصمة لندن الثلاثاء، ضمن منافسات الجولة الثالثة والأخيرة.

وضمن المنتخبان تأهلهما إلى الدور ثمن النهائي قبل صافرة البداية عطفا على نتائج مباريات الاثنين، لذا فالصراع كان على صدارة المجموعة حيث كان التعادل يكفي التشيك للظفر بها.

ورفع منتخب “الأسود الثلاثة” رصيده إلى 7 نقاط مقابل 4 للتشيك التي حلت ثالثة خلف كراوتيا (4 نقاط) التي خطفت الوصافة بفضل الأهداف المسجلة بعد فوزها على اسكتلندا 3-1 في غلاسكو.

فميا فشلت الأخيرة في بلوغ الأدوار الإقصائية في بطولة كبرى للمرة الأولى في تاريخها.

وتنتظر إنجلترا مباراة قوية في الدور ثمن النهائي في ويمبلي ضد ثاني المجموعة السادسة والذي ستحدد هويته الأربعاء بين فرنسا، ألمانيا، البرتغال والمجر.

أما كرواتيا فتلاقي ثاني المجموعة الخامسة بين بولندا، إسبانيا، سلوفاكيا والسويد.

وبعد أن تفوقت على كراوتيا بهدف دون رد في المباراة الأولى وتعادلت مع اسكتلندا سلبًا في الثانية، نجحت إنجلترا في الحفاظ على شباكها نظيفة في دور المجموعات من كأس أوروبا للمرة الأولى في تاريخها والثانية في بطولة كبرى بعد كأس العالم 1966 على أرضها عندما حققت لقبها الكبير الوحيد.

ورغم أن هذه المباراة الأولى التي تجمع المنتخبين في النهائيات القارية، إلا أن إنجلترا وتشيكوسلوفاكيا بطلة أوروبا عام 1976، وقعتا سويًا في المجموعة ذاتها في كأس العالم عامي 1970 و1982، كان الفوز في كليهما من نصيب الأسود الثلاثة.

وغاب الثنائي مايسون ماونت وبن تشيلويل عن المباراة بعدما أعلن الاتحاد الإنجليزي قبل ساعات من المباراة وجودهما في العزل حتى الاثنين 28 حزيران/ يونيو، بعد اعتبارهما مخالطين للاعب وسط منتخب اسكتلندا بيلي غيلمور الذي ثبتت إصابته بفيروس كورونا.

وأجرى ساوثغيت 4 تغييرات على التشكيلة الأساسية التي بدأت أمام اسكتلندا حيث دفع بجاك غريليش أساسيًا للمرة الأولى، فيما عاد كايل ووكر إلى مركز الظهير الأيمن بدلا من ريس جيمس بعد غيابه عن المباراة الأخيرة.

وشارك قائد مانشستر يونايتد هاري ماغواير للمرة الأولى في البطولة بعد تعافيه من إصابة في الكاحل بدلا من تايرون مينغز الذي شغل مركز قلب الدفاع في أول مباراتين، كما دفع ببوكايو ساكا بدلا من فيل فودن غير الموجود حتى على دكة البدلاء.

فيما لم يجر مدرب التشيك ياروسلاف شيلهافي أي تعديل على التشكيلة التي تعادلت 1-1 مع كراوتيا.

وسبق أن التقى المنتخبان في التصفيات المؤهلة إلى البطولة القارية حيث اكتسحت إنجلترا منافستها بخماسية نظفية على ملعب ويمبلي، منها هاتريك لستيرلينغ، في أقسى خسارة لجمهورية التشيك منذ استقلالها، قبل أن تحقق الأخيرة الفوز 2-1 في براغ، كان الأول لها كجمهورية على إنجلترا، والأول منذ 44 عامًا بشكل عام منذ أن كانت منضوية تحت تشيوكوسلوفاكيا.

أ ف ب

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *