إيران: وجود واشنطن “المهزومة” في أفغانستان لم يجلب سوى الدمار

إيران: وجود واشنطن “المهزومة” في أفغانستان لم يجلب سوى الدمار

اعتبر وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف أن واشنطن “هزمت” في أافغانستان، ووجودها هناك أدى إلى دمار البلاد.

طهران – سبوتنيك. وقال ظريف: “الولايات المتحدة مُنيت بهزيمة في أفغانستان وحضورها لعقدَين في هذا البلد لم يجلب سوى الدمار”، مشددا على أن “العودة إلى طاولة المفاوضات والحوار الأفغاني الأفغاني هو الحل الأمثل لأفغانستان”.

وأضاف ظريف: “الجمهورية الإسلامية على أهبة الاستعداد لتقديم المساعدة في عملية الحوار لحل النزاعات بين الفصائل الأفغانية”.


وأبدت أفغانستان، في وقت سابق، موافقة مبدئية على عقد اجتماع ثلاثي مع إيران وباكستان حول الدعم الإقليمي لعملية السلام الأفغانية، في وقت تتعثر فيه مفاوضات السلام بين الحكومة وحركة طالبان وتتصاعد العمليات القتالية بين الجانبين.
يذكر أيضا أنه في نهاية شباط/فبراير من العام الماضي، وفي حفل أقيم في قطر، وقعت الولايات المتحدة وحركة طالبان على اتفاق السلام الأول منذ أكثر من 18 عامًا من الحرب، والذي ينص على انسحاب القوات الأجنبية من أفغانستان في غضون 14 شهرا، وبدء حوار بين الأفغان بعد صفقة تبادل للأسرى.

وتصاعدت وتيرة العنف والمواجهات الدامية، بين القوات الحكومية ومسلحي حركة “طالبان” الأفغانية المتشددة، في ظل تعثر المفاوضات بينهما للتوصل إلى اتفاق دائم لوقف إطلاق النار، وبحث المستقبل السياسي للبلاد.

وكانت الإدارة الأميركية قد أعلنت قبل ذلك، بدء سحب قواتها من أفغانستان في الأول من أيار/مايو الماضي، وبحلول 11 أيلول/سبتمبر ستكمل الانسحاب بالتنسيق مع الحلفاء.

وأنهت بالفعل الولايات المتحدة خروج أكثر من 90% من قواتها في أفغانستان، بحسب آخر البيانات من القيادة المركزية الأمريكية.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *