اعتقالات بالضفة ودهس فلسطيني بالقدس ودعوات لجمعة نفير

اعتقالات بالضفة ودهس فلسطيني بالقدس ودعوات لجمعة نفير

شنت قوات الاحتلال الإسرائيلي الجمعة حملة دهم واعتقالات في الضفة الغربية، طالت عددا من الفلسطينيين، في حين دعت قوى فلسطينية لـ”جمعة غضب” ضد ممارسات الاحتلال وجرائمه.

ففي بلدة بيت ريما شمال غرب رام الله، اعتقلت قوات الاحتلال الشاب ناصر هاني الريماوي، بعد استدعائه للمقابلة في سجن عوفر.

وفي الخليل، اقتحمت قوات الاحتلال بلدة يطا واعتقلت أيمن محمد مغنم، عقب دهم منزل شقيقه أمين مغنم وتفتيشه والعبث بمحتوياته.

وفي بلدة بيت أمر شمال الخليل، داهمت قوات عددا من منازل الفلسطينيين، وقامت بتفتيشها والعبث بمحتوياتها، وعاثت فيها خرابا.

دهس ومواجهات في القدس

وفي القدس المحتلة، دهست مستوطنة، الليلة، فلسطينيا قرب باب المغاربة أحد أبواب “الأقصى” المبارك.

وقالت مواقع محلية؛ إن مواطنا أصيب بجروح ورضوض في جسده جراء دهسه من قبل مستوطنة كانت تستقل مركبة مسرعة في المنطقة المذكورة.

في سياق متصل، شهد حي بطن الهوى في سلوان بالقدس، المهدد بالتهجير، مواجهات بين الفلسطينيين وقوات الاحتلال عقب اقتحام نفذته الأخيرة للمنطقة.

وذكرت وسائل إعلام محلية، أن قوات الاحتلال داهمت عددا من المنازل في الحي المهدد سكانه بالتهجير.

وتصدى الشبان للاقتحام بإطلاق المفرقعات النارية والحجارة بكثافة صوب جنود الاحتلال.

جمعة غضب

من جهة أخرى، دعت القوى الوطنية إلى “جمعة غضب” لصد الهجمة الاستيطانية على أراضي الضفة الغربية المحتلة كافة.

وقال القيادي في حماس حسين أبو كويك لوكالة “صفا”؛ أنّ الحركة دعت إلى نفير الجماهير الفلسطينية يوم غد الجمعة، للخروج بمسيرات حاشدة ضمن إطار مفاهيم المقاومة الشعبية لرفض عربدة الاحتلال، وصد الهجمة الاستيطانية المسعورة على أراضي الضفة.

ودعا أبو كويك إلى مواصلة الضغط الميداني والخروج في مسيرات لكف الاحتلال عن ممارساته، وكف عربدة المستوطنين على أراضي الفلسطينيين.

وأشار إلى أنّ هذه الدعوات تأتي في سياق متصل مع معركة “سيف القدس”، وتمثل استمرارا لهبة القدس بعد أن ضاق الشعب ذرعا بالاحتلال.

وأكد أبو كويك أنّ الفلسطينيين قادرون على خوض هذه المعركة ودفع الاحتلال ولجمه عن استمراره في الاستيطان.

(عربي 21)

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *