افتتاح معرض الصناعات الأردنية في بغداد اليوم

افتتاح معرض الصناعات الأردنية في بغداد اليوم

البوصلة – يفتتح وزير الصناعة والتجارة والتموين يوسف الشمالي، الثلاثاء، معرض الصناعات الأردنية المقام في العاصمة العراقية بغداد، حيث تشارك فيه 95 شركة أردنية في قطاعات صناعية وإنتاجية مختلفة، مندوبا عن رئيس الوزراء بشر الخصاونة.

ويهدف المعرض، الذي بدأت أعماله السبت الماضي في أرض معرض بغداد الدولي ويستمر لمدة 10 أيام، إلى الترويج للصناعة الوطنية وتعزيز وجودها داخل السوق العراقية، إضافة إلى تعريف التاجر والمستهلك العراقي بالجودة العالية التي تتمتع بها المنتجات الأردنية.

وتنظم غرفة صناعة الأردن المعرض بالتعاون مع وزارة الاستثمار؛ إذ يتضمن عرض عينات أمام رجال الأعمال العراقيين وبيعا مباشرا للجمهور والمستهلك النهائي.

ويبحث الشمالي مع عدد من الوزراء والمسؤولين العراقيين آليات تعزيز التعاون الاقتصادي بين البلدين في مختلف المجالات ومتابعة الإجراءات الخاصة بزيادة حجم التجارة البينية وإقامة المدينة الاقتصادية المشتركة وتحفيز رجال الأعمال في كلا البلدين للاستفادة من الفرص المتاحة والعمل على تحقيق التكامل في العديد من المجالات في إطار التعاون الثلاثي الذي يضم مصر أيضا.

ويلتقي الوزير أيضا بحضور رئيس مجلس إدارة غرفتي صناعة الأردن وعمّان فتحي الجغبير بممثلي اتحاد الصناعات العراقي وممثلي الشركات الأردنية المشاركة في المعرض. 

وأكد الشمالي عمق ومتانة العلاقات التي تربط البلدين وكذلك العمل الدوؤب لتنمية التعاون الاقتصادي تنفيذا لتوجيهات قيادتي البلدين.

الجغبير، قال إن إقامة معرض متخصص للصناعة الأردنية في بغداد تأتي في إطار حرص الغرفة على ترويج وتعريف التاجر والمستهلك العراقي بالجودة العالية التي تتمتع بها المنتجات الوطنية.

وأكد حرص الغرفة على تعزيز العلاقات مع الجارة الشقيقة العراق في مختلف المجالات الاقتصادية والتجارية، والاستفادة من الاتفاقيات الموقعة بين البلدين للوصول الى تحقيق التكامل الاقتصادي الذي يحقق المصالح المشتركة.

وبين رئيس الغرفة أن العراق تعد من الأسواق الرئيسية المهمة التي يعول عليها كثيرا لزيادة الصادرات الوطنية، مؤكدا قدرة الصناعة الأردنية على تلبية احتياجاته من مختلف السلع بجودة عالية وسعر منافس.

وأشار مسؤول ملف التصدير إلى العراق في غرفة صناعة الأردن إيهاب قادري، إلى أن المعرض يتضمن عرض عينات لمنتجات 75 شركة أمام التجار العراقيين، بينما تقوم 20 شركة أخرى بالبيع المباشر للجمهور للتعريف بالمنتج الأردني للمستهلك العراقي.

وأكد قادري أن الغرفة تسعى من خلال إقامة المعرض الذي يقام على مساحة 2000 متر مربع، الى إعادة الألق وتواجد المنتجات الأردنية داخل السوق العراقية، مبينا أن المعرض يشكل فرصة كبيرة لترويج الصناعة الأردنية وبناء علاقات مع التجار العراقيين سعيا إلى تحقيق الصفقات التجارية.

وأوضح قادري أن السوق العراقية تعد شريانا مهما لزيادة الصادرات الوطنية، خصوصا وأنها كانت تشكل 19 % من إجمالي الصادرات الصناعية قبل إغلاق الحدود البرية العام 2015.

وتشير أرقام التجارة الخارجية الصادرة عن دائرة الإحصاءات العامة، مؤخرا، إلى أن قيمة الصادرات الوطنية للعراق تراجعت خلال الأشهر التسعة الأولى من العام الحالي بنسبة 7%، لتصل إلى 302 مليون دينار مقابل 325 مليون دينار للفترة نفسها من العام الماضي.

ووقع الأردن والعراق، على هامش زيارة رئيس الوزراء بشر الخصاونة إلى بغداد، نهاية كانون الثاني/يناير الماضي، عددا من الاتفاقيات ومذكرات التفاهم، منها استثناء منتجات البلدين من أي نظام تسجيل للواردات وتسريع استكمال الخطوات التنفيذية لإنشاء المدينة الاقتصادية المشتركة، إضافة للمضي بتنفيذ خط النقل الهوائي الكهربائي مزدوج الدائرة الذي يربط محطة تحويل الريشة مع محطة تحويل القائم وإعادة دراسة الإجراءات على منفذ طريبيل (الكرامة) لتسهيل التبادل التجاري.

ويوجد في المملكة نحو 17 ألف منشأة صناعية، بحجم استثمار يقدر بنحو 15 مليار دينار، توفر قرابة 254 ألف فرصة عمل، فيما تصل مساهمة الصناعة بالناتج المحلي الإجمالي إلى ما نسبته 24.7%.

كما ينتج القطاع الصناعي 1500 سلعة، فيما يبلغ عدد السلع التي تم تصديرها نحو 1400 سلعة وصلت إلى 142 دولة حول العالم.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة: