الأردن السادس عالميا بنسبة المدخنين ورفع سعر الدخان الأكثر نجاحا لمكافحته

الأردن السادس عالميا بنسبة المدخنين ورفع سعر الدخان الأكثر نجاحا لمكافحته

قالت رئيسة الاتحاد الدولي لمكافحة السرطان السابقة، سمو الاميرة دينا مرعد، الأحد، إنّ “أكثر الأمور نجاحا لتقليل نسبة المدخنين زيادة سعر علبة السجائر، وزيادة الضرائب عليها”.

وأضافت الأميرة دينا، عبر قناة “المملكة”، أن “الأردن تخطى إندونيسيا في التدخين، مرجحة أن الأردن وصل إلى المرتبة السادسة عالميا من حيث نسبة المدخنين”.

وأشارت، إلى أن “شركات التدخين في هوليوود والسينما سوقت للتدخين من خلال ربطها بالرجولة أو الحالة النفسية”.

“لدينا قانون الصحة العامة وفيه بنود تتحدث عن كيفية مجابهة التدخين، وهناك عدة أصعدة، يمكن العمل عليها لنستطيع الحد من نسبة التدخين”، وفقا للأميرة دينا رئيسة الاتحاد الدولي لمكافحة السرطان السابقة.

وطالبت، تطبيق القانون، للحد من التدخين، داعية البدء بتطبيق القانون في الأماكن العامة مما يجعله أصعب للشباب خاصة أن شركات التدخين تستقطبهم سواء خارج المدرسة أو الأماكن الترفيهية”.

وأضافت، أنه “يجب منع ترويج الدخان، ومنع شركات التدخين أن تكون راعية لفعاليات”.

وأوضحت، أن الأردن يسير باتجاه الهواية من نسب المدخنين، حيث إنّ 8 من أصل 10 رجال أردنيين مدمنون على التدخين.

وبينت الأميرة دينا، أن المنطق يقول إنه لدينا كل الأدوات لمحاربة التبغ لكن يجب تطبيقها.

وزير الصحة، فراس هواري، قال خلال حديثه في البرنامج، إنّ البطالة ليست السبب الرئيسي للتدخين أو جعله في المرتبة الأولى.

وأضاف هواري، أنّ “الإدمان على التبغ يأتي في المرتبة الثالثة بعد الهيروين والكوكايين ويتفوق على الكحول ويتفوق على الحشيش، حيث إنّ درجة الإدمان على التبغ هي (مرتفعة جدا)”.

وأشار، إلى أن الأردن بحاجة إلى خطوة جادة باتجاه حظر التدخين في الأماكن العامة، حيث إن الدراسات العلمية أثبتت عندما تحظر التدخين في الأماكن العامة تنخفض نسب التدخين والمدخنين.

وتابع، أن حظر التدخين في الأماكن العامة يجب أن يكون على استراتيجيتنا في الأردن لحد من انتشار التبغ، وحيث إنّ ثلث وفيات الأردن بسبب التدخين.

وبين هواري، أن 9 آلاف وفاة سنويا في الأردن بسبب التدخين حسب منظمة الصحة العالمية من أصل 29 ألفا.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *