الأمم المتحدة تحذر من “عواقب وخيمة” لمنع حفتر رحلاتها الجوية

الأمم المتحدة تحذر من “عواقب وخيمة” لمنع حفتر رحلاتها الجوية

حذرت الأمم المتحدة، الأربعاء، من “عواقب وخيمة” على سير عملياتها في ليبيا، جراء منع رحلاتها الجوية من وإلى ليبيا، من قبل قوات اللواء المتقاعد خليفة حفتر.

وعبر بيان للبعثة الأممية في ليبيا، عن أسفها لعدم حصول رحلاتها الجوية الدورية التي تنقل موظفيها من وإلى ليبيا على إذن من قوات حفتر للهبوط بهذا البلد، وأضافت أن “هذا الأمر تكرر في عدة مناسبات خلال الأسابيع الماضية”.

كما اعتبرت أن “منع رحلاتها الجوية من السفر من وإلى ليبيا سيعرقل بشدة مساعيها الإنسانية، والمساعي الحميدة التي تبذلها في الوقت الذي يعمل فيه جميع موظفيها بلا هوادة للمضي في الحوار الليبي – الليبي في مساراته الثلاثة، وتقديم المساعدة الإنسانية التي تشتد الحاجة إليها للمدنيين الأكثر تضرراً من النزاع”.

وتشن قوات حفتر منذ 4 نيسان/ أبريل الماضي، هجوما للسيطرة على طرابلس، مقر الحكومة الشرعية؛ ما أجهض جهودا كانت تبذلها الأمم المتحدة لعقد مؤتمر حوار بين الليبيين.

(وكالات)

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *