الأمن العام: خطة أمنية للانتخابات النيابية اعتمادا على دراسات مسبقة

وضعت مديرية الأمن العام، خطة أمنية للانتخابات النيابية 2020 التي استجابت للظروف المتوقعة أو المحتملة خلال سير العملية الانتخابية في جميع المناطق؛ اعتمادا على الدراسات المسبقة والخبرات المتراكمة والمتغيرات، وفق المديرية.

وتضمنت خططاً فرعية لآلية الانتشار الأمني، وتنظيم العملية المرورية، وتفعيل غرف العمليات، وتجهيز كوادر الدفاع المدني، وتوفير الاحتياط الاستراتيجي عالي الجاهزية، لتلبية الاحتياجات الأمنية وسرعة الاستجابة، وتعزيز الاستعدادات في مجالات الإنقاذ والإسعاف والتعامل مع الظروف الطبيعية والجوية المحتملة.

وأشار مدير الأمن العام اللواء الركن حسين الحواتمة إلى أهمية التنفيذ المحكم للخطة الأمنية المتعلقة بالانتخابات النيابية، والإجراءات المتخذة.

وشدد اللواء الركن الحواتمة على ضرورة التنفيذ الحازم لكافة الإجراءات الوقائية والاحترازية لتوفير البيئة الآمنة لسير العملية الانتخابية بسهولة ويسر، وتمكين المواطنين من ممارسة حقوقهم بنزاهة وأمانة، لا سيما في ظل الظروف الاستثنائية في ظل مواجهة انتشار الوباء.

وأكد ضرورة العمل بتشاركية تامة وتنسيق فاعل مع وزارة الداخلية والهيئة المستقلة للانتخاب والجهات المختصة الأخرى.

الحواتمة ترأس اجتماعا أمنيا الثلاثاء؛ لمناقشة الخطة الأمنية للانتخابات النيابية 2020، بحضور مساعديه وكبار القادة والمديرين.

وبين أن مديرية الأمن العام سخرت كافة إمكاناتها الإدارية واللوجستية لخدمة القوة الأمنية التي ستعمل في الميدان طيلة مراحل العملية الانتخابية لتهيئة الظروف الملائمة لكافة أركان العملية الانتخابية من مرشحين وناخبين ولجان ومراقبين، وتوفير الحماية المناسبة لمراكز الفرز والاقتراع.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *