الإرباك الليلي في بيتا يتواصل ويسجل إنجازًا جديدًا

الإرباك الليلي في بيتا يتواصل ويسجل إنجازًا جديدًا

تواصلت مساء السبت فعاليات الإرباك الليلي في بلدة بيتا جنوب نابلس شمال الضفة الغربية المحتلة.

وسجل الشباب الثائر في بيتا خطوة متقدمة وإنجازا جديدا بعد أن تمكنوا من الوصول إلى أطراف البؤرة الاستيطانية “جفعات أفيتار” المقامة على جبل صبيح، وإنزال علم الاحتلال وإحراقه.

كما أحرق الشبان العشرات من إطارات الكاوتشوك في أقرب نقطة من البؤرة، وأضرموا النيران على بُعد أمتار من البؤرة.

وأطلق جنود الاحتلال قنابل الغاز المسيل للدموع باتجاه الشبان، وقنابل الإنارة في سماء المنطقة، فيما رد الشبان بإلقاء قنابل غاز كانوا قد غنموها من مواجهات يوم أمس الجمعة، باتجاه الجنود.

ويواصل أهالي بيتا للشهر الثاني على التوالي فعاليات الإرباك الليلي التي تهدف الى استنزاف قوات الاحتلال والمستوطنين وإجبارهم على تفكيك وإزالة البؤرة الاستيطانية “جفعات أفيتار” التي أقيمت في أوائل شهر مايو/ أيار الماضي.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *