الاتحاد الآسيوي يرد على الطلب الأردني حول جنس حارسة مرمى إيران

الاتحاد الآسيوي يرد على الطلب الأردني حول جنس حارسة مرمى إيران

الاتحاد الآسيوي يرد على الطلب الأردني حول تحديد جنس لاعبة إيرانية

أعلن الاتحاد الآسيوي لكرة القدم نتائج التحقق من الشكوى التي تقدم بها الاتحاد الأردني لكرة القدم، حول جنس حارس مرمى منتخب إيران للسيدات.


وكان الأمير علي بن الحسين رئيس الاتحاد الأردني لكرة القدم، قد طالب بضرورة فتح تحقيق واتخاذ الإجراءات المناسبة، إذا كان هناك شك في أهلية لاعبة مشاركة بالمنافسات.


وأكد الاتحاد الآسيوي أن نتائج التحقق أثبتت أن جنس اللاعبة الإيرانية أنثى، وخاطب الاتحاد الأردني لكرة القدم بالنتيجة النهائية حول الشكوى المقدمة.


وانتهى الوقت الأصلي من المباراة، التي أقيمت على ملعب بونيودكور في العاصمة الأوزبكية طشقند، ضمن الجولة الثالثة والأخيرة من منافسات المجموعة السابعة، بالتعادل من دون أهداف، ليلجأ المنتخبان لركلات الجزاء الترجيحية، التي فاز بها المنتخب الإيراني، وشهدت تألق حارسة مرماه ليتصدر ترتيب المجموعة السابعة.

وقبل 6 أعوام، تناقلت وسائل إعلام إيرانية أسماء 8 لاعبين ذكور مثلوا منتخب بلادهم للسيدات خلال الأعوام الماضية.

ونشرت صحيفة “تلغراف” البريطانية في 2014 تقريرًا، بعد اكتشاف 4 رجال في المنتخب النسائي، ليعلن الاتحاد الإيراني لكرة القدم طرد هؤلاء اللاعبين في فضيحة تناقلتها مختلف وسائل الإعلام العالمية.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة: