الاحتلال يحول مرشحا من حماس برام الله للاعتقال الإداري

أصدرت سلطات الاحتلال الإسرائيلي الجمعة، قرارات بتحويل مرشح حركة حماس للانتخابات التشريعية المقبلة الأسير ناجح عاصي، إلى الاعتقال الإداري لمدة ستة شهور.


وقالت زوجة الأسير علياء عبد الصمد لـ”الأناضول”؛ إنه جرى اليوم تحويل زوجها إلى الاعتقال الإداري ستة أشهر، بعد أن اعتقلته قوات الاحتلال من منزله بحي “البالوع” بمدينة رام الله في 12 نيسان/ أبريل الجاري.


وأضافت أن محكمة إسرائيلية عقدت الأربعاء، جلسة في سجن عوفر (غربي رام الله) لزوجها، لكن القاضي طلب مادة “مقنعة” لتحويله إلى الاعتقال الإداري، وأمهل النيابة 72 ساعة لهذا الغرض، وقبل انتهاء المدة جرى تحويله.


وأفادت عبد الصمد بأن “سلطات الاحتلال حققت معه على منشورات بمواقع التواصل الاجتماعي، اعتبرتها تحريضية”.


بدوره، قال المتحدث باسم حركة حماس حازم قاسم لـ”الأناضول”؛ إن قرار الاحتلال تحويل ممثل قائمة “القدس موعدنا” عاصي للاعتقال الإداري، “تدخُّل سافِر في الانتخابات البرلمانية الفلسطينية”.


ورأى قاسم اعتقال الاحتلال لمرشحي حركته للانتخابات الفلسطينية بالضفة الغربية “جريمة وإرهاب دولة تنتهجه سلطات الاحتلال”، مضيفا أن “الاعتقالات محاولات يائسة لحرف مسار القضية ولزرع اليأس في شعب يأبى الهزيمة، ويقسم على الانتصار في معركة الإنسان والأرض حتى التحرير والعودة”.


يشار إلى أن الاحتلال اعتقل أيضا المرشح عن قائمة حركة حماس حسن الوريدان من مدينة بيت لحم.


من جهتها، قالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين؛ إن إسرائيل جددت الخميس، الاعتقال الإداري للمرة الثالثة على التوالي بحق النائب المقدسي السابق أحمد عطون.


وذكرت أن عطون (56 عاما) اعتقل في 26 آب/أغسطس الماضي، وأن مدة التمديد الأخيرة 4 أشهر.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *