الاحتلال يشن حملة اعتقالات بالضفة طالت أسرى محررين وطلبة

شنت قوات الاحتلال، فجر الثلاثاء، حملة اعتقالات واسعة في عدة مدن من الضفة الغربية، طالت العديد من الأسرى المحررين وطلبة الجامعات.
 
ففي مدينة نابلس داهمت قوة راجلة من جيش الاحتلال منطقة البركة غرب قرية تل جنوب نابلس، واعتقلت طالبين في جامعة النجاح، وتم اعتقال شاب آخر من بلاطة البلدة بعد مداهمة منزله.

وفي طولكرم اعتقلت قوات الاحتلال، ستة مواطنين من محافظة طولكرم بينهم أسيران محرران.

وفي جنين اعتقلت قوات الاحتلال ثلاثة أسرى محررين، ونكلت برابع وسط مواجهات في بلدة جبع جنوبي جنين، واعتقلت مواطنا من قرية رمانة بعد اقتحام منزل في مدينة أريحا.

وفي أريحا داهمت قوات الاحتلال المدينة، واعتقلت شابا من قرية مانة غربي جنين، وفي رام الله اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، ثلاثة مواطنين من محافظة رام الله والبيرة.

ومن بيت لحم اعتقلت قوات الاحتلال، شابين من بلدة الخضر جنوبي بيت لحم، أحدهما أسير محرر.

واندلعت مواجهات في منطقة محيط برك سليمان على الشارع الرئيس القدس- الخليل إثر اقتحام الخضر، أطلق جنود الاحتلال خلالها قنابل الغاز والصوت دون أن يبلغ عن إصابات.

ومن الخليل جنوب الضفة الغربية المحتلة، اعتقلت قوات الاحتلال مواطنا، وداهمت بلدة ترقوميا غرب المحافظة.

وشهدت بلدة العيسوية في القدس المحتلة، في ساعة متأخرة من ليلة أمس وفجر اليوم مواجهات عنيفة مع قوات الاحتلال، ما أدى لإصابة العديد من المواطنين بالرصاص المطاطي والاختناق.

وفي السياق استنكرت رابطة برلمانيون لأجل القدس اجراءات الاحتلال بحق 3 نواب فلسطينيين.

وقالت الرابطة إن قوات الاحتلال اعتقلت، الثلاثاء، النائب في المجلس التشريعي، عضو الرابطة، جهاد أبو زنيد، من مخيم شعفاط في القدس، وإصدار محكمة الاحتلال في سجن عوفر حكمًا بالسجن لعامين بحق النائب خالدة جرار، كما وتدين الرابطة تحويل الاحتلال النائب ياسر منصور للاعتقال الإداري.

ودعت الرابطة أعضاءها والبرلمانات العالمية والمؤسسات المعنية، إلى الضغط على الاحتلال الإسرائيلي لحمله على الالتزام بتعهداته القانونية، والتوقف عن انتهاك حقوق نواب الشعب الفلسطيني، وقياداته السياسية والمجتمعية.

الاحتلال يهدم منازل في الخليل

وفي سياق عمليات التجريف والهدم، هدمت قوات الاحتلال، الثلاثاء، ثلاثة منازل في بلدة مسافر يطا، جنوب الخليل.

وأفاد منسق لجان الحماية والصمود فؤاد العمور لوكالة الأنباء الفلسطينية “وفا”، بأن قوات الاحتلال هدمت ثلاثة منازل في منطقة خلة الضبع شرق يطا، بحجة عدم الترخيص، وتعود ملكيتها للشقيقين جابروعامر دبابسة.

وأشار العمور إلى أن قوات الاحتلال تستهدف منطقة خلة الضبع، من خلال هدم مساكن المواطنين والاستيلاء على أراضيهم وملاحقتهم، بهدف اجبارهم على الرحيل منها لصالح الاستيطان.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *