الاحتلال يعتقل الأسير حمزة حلايقة بعد الإفراج عنه بساعات

الاحتلال يعتقل الأسير حمزة حلايقة بعد الإفراج عنه بساعات

قضى 16 عاما متواصلة في الأسر

نغص الاحتلال الإسرائيلي فرحة الأسير المحرر حمزة حلايقة وعائلته بعد أن أعاد اعتقاله بعد أقل من 9 ساعات من الإفراج عنه من السجون.

والأسير حلايقة قضى في سجون الاحتلال 16 عاماً، بعد أن اعتقل في 12 أغسطس 2005 من بلدة شيوخ قضاء الخليل تحت إدعاء عمله في صفوف كتائب القسام الذراع العسكرية لحركة لحركة حماس.

وتعرض الأسير حلايقة عند اعتقاله لجولات من التحقيق القاسية على يد ضباط مخابرات الاحتلال والمحققين كما وتعرض للعزل والنقل بين العديد من المعتقلات.

وأفاد شقيقه محمود حلايقة لـ “شبكة قدس” أن قوة إسرائيلية خاصة اقتحمت منزل العائلة عند الساعة الواحد من فجر الخميس بحماية من قوة إسرائيلية تتبع لجيش الاحتلال وقامت باعتقال شقيقه حمزة.

وأوضح حلايقة أن القوة تعاملت بعنف وقسوة مع شقيقه ومع بقية أفراد العائلة المتواجدين في المنزل خلال عملية الاعتقال، مبيناً أنه تم إبقاء شقيقه لمدة 3 ساعات أمام المنزل قبل أن يتم نقله إلى جهة مجهولة.

وأشار إلى أن الاحتلال بهذه الخطوة يريد أن يضرب معنويات العائلة وشقيقه بعد أن أفرج عنه من السجون الإسرائيلية بعد قضاء 16 عاماً.

(شبكة قدس)

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *