البرلمان الماليزي يسلم السفارة الأمريكية عريضة رافضة لخطة الضم

البرلمان الماليزي يسلم السفارة الأمريكية عريضة رافضة لخطة الضم

قال عضو الهيئة التنفيذية في رابطة برلمانيون لأجل القدس، وعضو البرلمان الماليزي، سيد ابراهيم سيد نوح، إن البرلمان سلم عريضة إلى سفارة الولايات المتحدة رافضة لخطة الضم.

وأوضح سيد نوح، في تصريحات صحفية، أنه أرسل نسخة من العريضة إلى السفارة الفلسطينية في كوالالمبور، والتي وقع عليها أكثر من 130 نائبًا من الحكومة والمعارضة، مبيناً أنه سيتم تسليمها أيضًا إلى الاتحاد البرلماني الدولي، والجمعية البرلمانية الدولية للآسيان (AIPA).

وعقب سيد نوح على اتفاق التطبيع الإسرائيلي-الإماراتي بالقول: “إن ادعاء الإمارات وقف إسرائيل خطة ضم أراضي من الضفة العربية وقطاع غزة مقابل تطبيع العلاقات عذر كاذب وضعيف لتعتيم الدوافع الخفية الحقيقية للتطبيع”، مبيناً أن قرار التطبيع اتخذ دون استشارة الفلسطينيين وخطة الضم لم توقفها إسرائيل بل أجلتها.

وطالب حكومة بلاده “بتقديم المشورة لحكومة الإمارات لمراجعة قرارها والعودة إلى إجماع الدول الإسلامية التي تناضل من أجل تحرير فلسطين من أغلال نظام الفصل العنصري الإسرائيلي”، مؤكدًا موقف البرلمان الماليزي الرافض للتطبيع ولأشكال القهر والاستبداد وانتهاك حقوق الإنسان التي يمارسها الاحتلال الإسرائيلي بحق الشعب الفلسطيني.

وكان البرلمان الماليزي، صادق في وقت سابق على مقترح يطالب حكومة بلاده بالتحرّك من أجل إلغاء عضوية إسرائيل في الأمم المتحدة ودعوة المجتمع الدولي لوقف خطة الضم.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *