“البيضاء” تطالب مجلس “المهندسين” بالتراجع عن مجازفة تعديل قانون النقابة

“البيضاء” تطالب مجلس “المهندسين” بالتراجع عن مجازفة تعديل قانون النقابة

القائمة البيضاء في نقابة المهندسين

أصدرت القائمة البيضاء بيانًا بخصوص إلحاح واستعجال مجلس نقابة المهندسين الأردنيين على تعديل قانون النقابة في آخر أيامه.

وطالبت المجلس بضرورة العودة للهيئات العامة وعدم مخالفة قرار الهيئة المركزية الذي أوصى بإعادة التعديلات ودراستها ومناقشتها مع اللجان المختصة والخروج بمشروع متكامل ومدروس جيدا، وحذرت من تعديل القانون بشكل تعسفي وغير مدروس.

وفيما يلي نص البيان:

بسم الله الرحمن الرحيم

تبدي القائمة البيضاء استغرابها لاستعجال مجلس نقابة المهندسين الأردنيين الدعوة لعقد اجتماع للهيئة المركزية للنقابة لمناقشة “تعديلات على قانون النقابة”، قبل إجراء المشاورات والنقاشات المطلوبة وخلافاً لقرار الهيئة المركزية الذي أعاد مشروع التعديلات للمجلس لدراستها بشكل جيد ومتكامل، وعرضها على اللجان المختصة والهيئات النقابية ذات العلاقة، لا سيما مجالس الشعب الهندسية ومجالس الفروع وهيئة أصحاب المكاتب والشركات الهندسية.

وتلمس القائمة رغبة واستعجال المجلس بالذهاب الى تعديل القانون دون التحضير المناسب له، وتضع على ذلك علامة استفهام!! لماذا هذا الاستعجال؟ ولمصلحة من تعديل قانون النقابة دون دراسة مهنية وقانونية دقيقة؟؟!! خصوصاً ان ما يريده المجلس بشكل رئيسي هو تعديل مواد تتعلق بآلية الانتخاب واختيار قيادة النقابة في الأعوام القادمة، حتى ولو وضعت بعض المواد الأخرى لتبرير الذهاب بالتعديلات شكلاً.

إننا في القائمة البيضاء نحذر من مسار تعديل قانون النقابة بشكل تعسفي وغير مدروس، وفي وقت كان على المجلس أن يدعو الهيئات العامة لمجالس الفروع والشعب الهندسية وهيئة المكاتب الهندسية، والهيئة العامة للنقابة لعقد اجتماعاتها المستحقة قانونياً، وإجراء الانتخابات لاختيار هيئات وإدارات جديدة للنقابة، بما فيها الدعوة لانتخاب مجلس النقابة التاسع والعشرين، حيث أنه قد زالت أسباب تعطيل الانتخابات بعد 1/10/2021 بموجب أوامر الدفاع الأخيرة، ولم تعد من حجة أو مبرر لتعطيل قانون النقابة وتأجيل الانتخابات خلافاً للقانون، وخلافاً لما تعارف عليه الزملاء في النقابات المهنية من ناحية استقلال القرار النقابي، وعدم السماح لأي كان بالتدخل في إدارة الانتخابات النقابية تحت أي مبرر.

إن على مجلس النقابة الالتزام بالقانون والإعلان عن مواعيد اجتماعات الهيئات العامة بشكل أصولي، والسير بالتحضير لإجراء الانتخابات المستحقة دون إبطاء، وليس الذهاب الى تعديل القانون في آخر أيامه!! وبعد أن أصبح استمراره في إدارة النقابة وعدم الدعوة لإجراء الانتخابات مثار جدل وشك.

إننا نطالب مجلس النقابة بالتراجع عن المجازفة بتعديل قانون النقابة بشكل غير مدروس في وقت تتقدم فيه استحقاقات قانونية لها الأولوية، وذلك بالعودة للهيئات العامة وللمهندسين الأردنيين وبموجب القانون لاختيار قيادات وإدارات جميع أجهزة النقابة.

الثلاثاء 26/10/2021
القائمة البيضاء

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة: