الجزائر.. عقد إنشاء مصنع لتحويل الفوسفات بـ396 مليون دولار

الجزائر.. عقد إنشاء مصنع لتحويل الفوسفات بـ396 مليون دولار

أعلنت وزارة الطاقة والمناجم الجزائرية، الإثنين، توقيع عقد لتنفيذ مشروع لتحويل الفوسفات شرقي البلاد، بتكلفة 396 مليون دولار.

جاء ذلك في بيان لوزارة الطاقة والمناجم الجزائرية تلقت “الأناضول” نسخة منه.

وأشار البيان إلى أن المشروع (المصنع) سيجري تنفيذه في منطقة بئر العاتر بولاية تبسة الحدودية مع تونس شرقي البلاد، ويتمثل في التحويل الكيميائي للفوسفات.

وسينتج المصنع عند استلامه أحادي وثنائي كالسيوم الفوسفات، الذي يعتبر من العناصر الأساسية لأعلاف المواشي والدواجن، إضافة إلى سماد زراعي، وحمض الفوسفور وحمض الكبريت اللذين يدخلان في إنتاج أسمدة كيماوية.

ووفق البيان، سيتم تنفيذ المشروع من طرف مجمعين حكوميين هما، مناجم الجزائر وشركة “أسميدال” لإنتاج الأسمدة، فرع “سوناطراك” الحكومية للمحروقات.

وحسب البيان تبلغ التكلفة الإجمالية لهذا الاستثمار 396 مليون دولار، وتتوقع الحكومة مبيعات سنوية عند استلامه بـ 173 مليون دولار.

وقالت الوزارة إن المشروع سيوفر 700 وظيفة خلال مرحلة الإنجاز، و300 وظيفة عمل مباشرة في مرحلة الاستغلال.

ويتواجد احتياطي من مادة الفوسفات بمنطقة بئر العاتر بولاية تبسة الحدودية مع تونس يقدر بـ 2 مليار طن، وفق بيان وزارة الطاقة الجزائرية.

وبلغت فاتورة واردات الجزائر من مادة أحادي وثنائي كالسيوم الفوسفات أكثر من 4.6 مليار دينار (62 مليون دولار) عام 2019، حسب البيان.

وفي 2018، وقعت “سوناطراك” الجزائرية عقدا مع مجمع شركات صيني لتنفيذ مشروع ضخم للفوسفات بولايات تبسة وسوق أهراس وعنابة وسكيكدة شرقي البلاد.

وتعهد مجمع الشركات الصينية حينها بضمان تمويل المشروع بنسبة 80 بالمائة، لكنه لاقى صعوبات على أرض الواقع ويتقدم ببطء كبير حسب متابعين.

والخريف الماضي صدرت الجزائر مادة الفوسفات لأول مرة إلى تونس بسبب تعطل الإنتاج التونسي من هذه المادة.

الاناضول

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *