الجيش اليمني يستعيد مناطق شمالي البلاد بعد معارك مع الحوثيين

أعلن الجيش اليمني، الإثنين، استعادته السيطرة على مناطق في محافظة الجوف، شمالي البلاد، إثر معارك ضد مسلحي جماعة الحوثي.

وقال المركز الإعلامي للجيش في بيان، إن “القوات المسلحة تمكنت من تحرير مناطق جديدة في منطقتي اليتمة والمهاشمة، شمالي الجوف، بعد دحر مليشيات الحوثي الانقلابية منها”.

وأضاف البيان، أن “قوات الجيش نفذت هجوما عكسيا عقب تسلل مسلحين من المليشيا (الحوثيين) إلى سوق اليتمة، وتمكنت من دحر المليشيا والتقدم (بمنطقتي اليتمة والمهاشمة) لمسافة 25 كيلومترا”.

وأشار إلى أن وحدات عسكرية تنفذ عملية تمشيط واسعة في منطقة المهاشمة.

ولم يتسن الحصول على تعقيب فوري من الحوثيين حول ما أورده الجيش اليمني.

يأتي هذا التقدم بعد أكثر من أسبوع من سيطرة جماعة الحوثي على مدينة الحزم عاصمة محافظة الجوف، ما أدى إلى نزوح آلاف الأسر إلى محافظة مأرب المجاورة.

وجاءت سيطرة الحوثيين على مدينة الحزم بعد أسابيع من سيطرتهم على مساحات واسعة من مديرية نهم الجبلية التي توصف بأنها البوابة الشرقية للعاصمة صنعاء.

وبالسيطرة على معظم المحافظة ومديرياتها، تصبح الجوف ثالث محافظة يمنية ملاصقة للسعودية تسيطر عليها قوات الحوثي بعد محافظتي صعدة وحجة.

من ناحية أخرى، اتهمت جماعة الحوثي التحالف العربي، الذي تقوده السعودية، بشن 25 غارة جوية على مناطق متفرقة من محافظات مأرب والجوف وصنعاء.

ونقلت وكالة “سبأ” التابعة للحوثيين، عن مصدر أمني (لم تسمه) قوله، إن قوات التحالف شنت 18 غارة على مديرية خب الشغف بالجوف، و6 غارات على مديرية مجزر التابعة لمحافظة مأرب، إضافة لغارة استهدفت جبال صلب، بمديرية نهم، في محافظة صنعاء.

ولم يذكر المصدر إن كان القصف قد أسفر عن سقوط ضحايا أو أضرار.

وللعام السادس على التوالي، يشهد اليمن حربا بين القوات الموالية للحكومة، ومسلحي الحوثي المتهمين بتلقي دعم إيراني، والمسيطرين على محافظات بينها العاصمة صنعاء، منذ سبتمبر/ أيلول 2014.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *