“الرشوة” تجلب انتقادات لاذعة للمركز الوطني لحقوق الإنسان.. ما القصة؟

“الرشوة” تجلب انتقادات لاذعة للمركز الوطني لحقوق الإنسان.. ما القصة؟

عمّان – البوصلة

وجّه رواد مواقع التواصل الاجتماعي انتقادات “لاذعة” للمركز الوطني لحقوق الإنسان بسبب منشوراته المتواصلة عن التحذير من الرشوة على صفحته بموقع “فيسبوك”.

وطالب النشطاء المركز بالحديث عن حقوق الإنسان وحرية التعبير وسجناء الرأي وغيره من الأمور المتعقلة بالعمل الفعلي الذي ينبغي أن يضطلع به المركز.

وقال الإعلامي أحمد حسن الزعبي في تعليقه على منشور المركز الوطني: مالكم مركزين عالرشوة انتم مركز وطني لحقوق الإنسان مش مكافحة الفساد…احكوا عن حرية التعبير ،سجناء الرأي، حقوق المواطن، اي شيء يتعلق بحق الإنسان في وطنه”.

ورد الإعلامي محمد عرسان على تعليق الزعبي بالقول: يحكوا على قدهم سامحهم.

وعلق جمال السيد بالقول: انتو مركز حقوق الانسان ؟؟ والا مركز مكافحة الفساد، يا مركز احكي عن المعتقلين بامر من محافظ او متصرف. لانه يعبر عن رأيه. احكو عن المعتقلين الاداريين. احكو عن قمع المتظاهرين المطالبين بالاصلاح السياسي. احكو عن حقوق الانسان مش عن شي ما يخصكم.

معلق آخر قال ساخرًا: “المركز الوطني لمكافحة رشوة حقوق الإنسان”.

كما علق أحد النشطاء بالقول: ” شكله الي معه الريموت خربط هاذي صفحة مركز حقوق الانسان صحصح ايها العريف”.

ومن مآثر المركز الوطني لحقوق الإنسان على “فيسبوك” خلال الأيام الماضية ما أثار حفيظة وسخرية المعلقين المنشورات الآتية:

شيوع الرشوة … دليل على فساد المجتمعات

الرشوة شكل من أشكال الفساد و عليك واجب مقاومتها

قبول الرشوة إقرار ببيع الأمانة

الرشوة جريمة مخلة بواجبات الوظيفة، ومرتكبها خائن للأمانة

من يدفع الرشوة للحصول على حق ليس له … سيدفعها يوما ما للحصول على حقه

الرشوة عمل غير أخلاقي … فلا تكن طرفا فيها

الرشوة ترد أخلاقي يدمر المجتمع بأكمله

(البوصلة)

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *