السعودية تعيد العمل بإجراءات التباعد الاجتماعي في الحرمين

السعودية تعيد العمل بإجراءات التباعد الاجتماعي في الحرمين

تصاريح أداء العمرة

قررت السلطات السعودية إعادة إجراءات التباعد الاجتماعي إلى الحرمين المكي والمدني، بدءا من الخميس، مع تسجيل أكثر من 700 حالة إصابة بكورونا في الساعات الأربع وعشرين الماضية، 43 حالة منها حرجة.

ونقلت وكالة الأنباء الرسمية عن مسؤول في الرئاسة العامة لشؤون الحرمين، أنه تقرر إعادة إجراءات التباعد الجسدي في المسجد الحرام والمسجد النبوي، اعتبارا من الساعة السابعة صباحا من يوم الخميس.

وأوضح المصدر للوكالة أنه سيتم تطبيق التباعد الجسدي بين المصلين، وإعادة توزيع المصليات، وتوزيع المعتمرين على مسارات الطواف الافتراضية، بما يحقق تطبيق الإجراءات الاحترازية، حفاظا على صحة وسلامة المصلين.

في السياق ذاته، أعلنت وزارة الصحة السعودية إحصائية جديدة لمستجدات كورونا في المملكة خلال الـ 24 ساعة الماضية، تضمنت تسجيل (744) حالة مؤكدة وتعافي (231) حالة، فيما بلغ عدد الحالات الحرجة (43) حالة.


وبينت الإحصائية أن إجمالي عدد الإصابات في المملكة بلغ (554665) حالة.

وفي تشرين الأول/ أكتوبر الماضي، أنهت السلطات السعودية التباعد الاجتماعي بين المصلين في الحرم المكي والمدني، الذي فرضته في العام 2019 بسبب تداعيات فيروس “كورونا”.


وأزال موظفو رئاسة شؤون الحرمين الملصقات التي تشير إلى التباعد بين المصلين، وأزالوا الحواجز البلاستيكية حول الكعبة المشرفة.

وقررت الحكومة السعودية إلغاء الاحترازات الصحية المعمول بها في الأماكن العامة كافة آنذاك، بشرط الحصول على جرعتي اللقاح.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة: