السلطة الفلسطينية تُسلّم عائلة نزار بنات تصريح دفنه وشهادة وفاته بعد أشهر على اغتياله

السلطة الفلسطينية تُسلّم عائلة نزار بنات تصريح دفنه وشهادة وفاته بعد أشهر على اغتياله

سلّمت سلطة رام الله عائلة الناشط الفلسطيني نزار بنات تصريح دفنه، وتقرير الطب العدلي،  وذلك بعد أشهر من اغتياله ودفنه على يد أجهزة أمن السلطة.

وقال غسان بنات شقيق الراحل في حديث خاص لوكالة “شهاب”، إن السلطة سلّمتنا تصريح دفن نزار بعد كل هذه المدة على اغتياله ودفنه، وبعد ضغوط دولية وحقوقية عليها سلّمتنا تقرير الطب العدلي الذي يفيد بوفاة غير طبيعية نتيجة تعرضه للضرب والاعتداء على مختلف أنحاء جسده، وسلّمونا شهادة الوفاة”.

يأتي ذلك في الوقت الذي قرر فيه قاضي المحكمة العسكرية في رام الله اليوم الثلاثاء، تأجيل النظر في محاكمة المتهمين باغتيال الناشط السياسي نزار بنات إلى يوم الثلاثاء المقبل (21 سبتمبر\ أيلول الجاري)، لعدم حضور محامي المتهمين بمقتله.

وقال المحامي غاندي أمين، رئيس الهيئة القانونية التي تمثل عائلة نزار بنات في تصريح له، عقب ذلك، “اليوم الجلسة الأولى لمحاكمة المتهمين في قضية قتل نزار بنات، وكان مخيباً للآمال أن تؤجل قبل تلاوة التهمة لعدم حضور محامي المتهمين”.

وقتلت أجهزة السلطة نزار ضربًا بعد أن اعتقلته عقب اقتحامها منزلًا كان فيه بالمنطقة الجنوبية في الخليل بـ24 يونيو.

واتهمت عائلته السلطة باغتياله مع سبق الإصرار، رافضة تحويل القضية إلى عشائرية، وما زالت تنظم فعاليات ومؤتمرات للمطالبة بمحاكمة القتلة ومحاسبتهم. وقمعت الأجهزة الأمنية الفعاليات المنددة باغتياله، واعتقلت عشرات النشطاء وقادة الفصائل والرأي.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *