الشيشاني: وزير الإدارة المحلية خنق الزرقاء وأهلها

الشيشاني: وزير الإدارة المحلية خنق الزرقاء وأهلها

قال النائب عن كتلة الإصلاح، نبيل الشيشاني إن الموازنة العامة كشفت زيف الوعود الحكومية حول معدلات الفقر والبطالة وتراجع الاستثمار وغيرها من الوعود التي قطعتها الحكومة على نفسها.

وبين بأن الاوضاع الاقتصادية باتت متردية، حيث “أغلق الكثيرون متاجرهم ومصادر قوت أولادهم لانهم ما عادوا يطيقون الخسائر شهرا بعد شهر وفي كل مرة وكل عام تجد الحكومة كالمشعوذ يبشرون بالسمن والعسل وتمضي بسياساتها وسوء إدارتها”.

وأكد خلال مناقشة مشروعي قانوني الموازنة العامة والوحدات الحكومية، بأن “من يحمل تركة ثقيلة وعليه أن ينجح بها عليه ان يشرع بضبط الانفاق والهدر وضبط السرقات”، متسائلا: “هل يملك دول الرئيس عمر الرزاز أن يفعل؟”.

واستهجن النائب مضي الحكومة “باتفاقية العار وهي خسارة للشعب الأردني بل هي انتكاسة اقتصادية وسياسية، مستغربا “ألا يعد تشبثكم بها ركض باتجاه العاصفة”.

واتهم الشيشاني وزير الإدارة المحلية (البلديات) بوضع العصي بدولايب بلدية الزرقاء خلال رئاسة ابو السكر، حيث قام الوزير “بخنق الزرقاء واهلها اثناء رئاسة علي أبو السكر”.

يذكر بأن النائب بدء كلمته باللغة الشيشانية، موجها فيها التحية لأبناء الشيشان في الأردن وبلدهم الأصلي كذلك، مما دفع رئيس مجلس النواب عاطف الطراونة للطلب من النائب تامر بينو بالترجمة.

(البوصلة)

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *