“الصحة” توضح كيفية التعامل مع جثامين وفيات كورونا

أكد مدير المركز الوطني للطب الشرعي الدكتور عدنان عباس، أنه لم يتم تشريح أي جثة مصابة بفايروس كورونا، باستثناء واحدة  فقط وكانت لحالة قضائية.

وأوضح خلال حديثه لإذاعة الأمن العام، أن الحالة التي تم تشريحها هي لشخص وصل متوفياً لطوارئ إحدى المستشفيات الخاصة، وتمت العملية بأمر من المدعي العام، حيث يتم عمل هذا الإجراء بحق الوفيات التي تصل إلى الطوارئ في العادة .

وبين أنه يتم التعامل مع وفيات كورونا كوفيات المستشفيات “وفاة طبيعية”، حيث يقوم الطبيب المختص بتنظيم بلاغ الوفاة ويذكر فيه بشكل واضح أن سبب الوفاة هو إصابة المريض بفيروس كورونا.

ونوه إلى أن التشريح لا يتم إلا بناءً على طلب النيابة العامة أو المدعي العام.

ونفى منع أهل المتوفي من وداعه ودفنه، فقال: أنه يتم اختيار اثنين من أهله “المحارم”، يساعدون الجهات المختصة في التعرف على المتوفي وغسله، حيث يتم إلباسهم معدات الوقاية الشخصية، ويرافقون الجثمان للمقبرة.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *