العراق.. بدء التصويت الخاص في الانتخابات التشريعية المبكرة

العراق.. بدء التصويت الخاص في الانتخابات التشريعية المبكرة

بدأت في العراق، صباح اليوم الجمعة، عملية الاقتراع لمنتسبي المؤسسات الأمنية والعسكرية من وزارتي الدفاع والداخلية في الانتخابات التشريعية المبكرة المقررة بعد غد الأحد.

ويشارك في عمليات التصويت هذه منتسبو قوات مكافحة الإرهاب، وأفراد قوات البشمركة الكردية ومنتسبو الداخلية في إقليم كردستان العراق، إضافة إلى النازحين ونزلاء السجون.

وقد تحدث مدير مكتب الجزيرة في أربيل أحمد الزاويتي، من أمام أحد مراكز اقتراع النازحين المشمولين بالتصويت الخاص، وقال إن الإقبال ما زال ضعيفا جدا، في وقت سُجل إقبال كبير في مراكز اقتراع القوى الأمنية والبشمركة.

وقال مدير مكتب الجزيرة في بغداد وليد إبراهيم، متحدثا من أمام أحد مراكز الاقتراع الخاص بمنتسبي المؤسسات الأمنية، إن العملية تجري حتى الآن بوتيرة متباطئة، علما بأنها ما زالت في ساعاتها الأولى، ويتوقع أن يتحسن الإقبال الساعات القادمة، مشيرا إلى أن العملية سبقتها إجراءات أمنية مشددة شارك فيها سلاح الجو للمرة الأولى من أجل تأمين العملية الانتخابية.

وفي سياق متصل، قال المتحدث باسم قيادة العمليات المشتركة اللواء تحسين الخفاجي إن السلطات الأمنية لن تسمح لأي جهة، وتحت أي مسمى، بأن تَستخدم السلاح للتأثير على الانتخابات المقررة في العاشر من هذا الشهر.

وأوضح الخفاجي، في تصريح للجزيرة، أنه سيتم حجب الأصوات التي يحصل عليها أي مرشح أو جهة ترهب الناخبين بالسلاح أو بالتهديد.

معلومات انتخابية

وستجرى عملية الاقتراع الخاص ليوم واحد فقط، وتبدأ في السابعة صباحا وتنتهي السادسة مساء، ولن يكون هناك أي تمديد، إذ إن عملية الاقتراع تجري بطريقة إلكترونية، وسوف تتوقف برمجة صناديق الاقتراع إلكترونيا عند السادسة مساء.

وبحسب مفوضية الانتخابات، فقد بلغ عدد الناخبين الكلي للاقتراع الخاص مليونا و570 ألفا، و727 ناخبا.

ويبلغ عدد مراكز الاقتراع الخاصة بعملية تصويت منتسبي القوات الأمنية 595 مركزا، بواقع 2584 محطة اقتراع.

أما عدد الناخبين من النازحين فيبلغ 120 ألفا، و126 ناخبا، وعدد مراكز الاقتراع الخاصة بالنازحين 86، بواقع 309 محطة اقتراع.

ويشمل الاقتراع الخاص النازحين والنزلاء في السجون، ويبلغ عدد محطات اقتراع نزلاء السجون 6 محطات اقتراع.

)الجزيرة(

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة: