“العمل الإسلامي” في الرصيفة يكرم الطلبة المتفوقين في الثانوية العامة تحت عنوان “فوج سيف القدس”

“العمل الإسلامي” في الرصيفة يكرم الطلبة المتفوقين في الثانوية العامة تحت عنوان “فوج سيف القدس”

العضايلة: لا نهضة بدون التعليم ونحذر من محاولات إفساده وسلخه عن هوية المجتمع وقيمه

أقام فرع حزب جبهة العمل الإسلامي في الرصيفة حفل تكريم للطلبة الأوائل في لواء الرصيفة والناجحين من أبناء منتسبي الحزب وذلك تحت رعاية الأمين العام للحزب المهندس مراد العضايلة، وبحضور النائب محمد أبو صعيليك، وحشد من ذوي الطلبة وقيادة الفرع والحركة الإسلامية  في الرصيفة.

وأشار رئيس فرع الحزب في الرصيفة عبدالرحيم بركات إلى تميز أبناء الرصيفة في مختلف الميادين في خدمة الوطن والأمة، مشيرا إلى حرص الحزب للعام الثاني على تكريم الطلبة المتميزين في الثانوية العامة تقديرا لما حققوه من تفوق ونجاح.
وأعلن بركات عن تسمية هذا الفوج من الناجحين بفوج سيف القدس تعبيرا عن الافتخار بما حققه الشعب الفلسطيني من بطولات في مواجهة الاحتلال، وعن ارتباط هذا الجيل بقضايا الوطن والأمة.

فيما بارك الأمين العام لحزب جبهة العمل الإسلامي المهندس مراد العضايلة للطلبة وذويهم نجاحهم في الثانوية العامة، مؤكدا علة ضرورة أن يكونوا منارة علم للأردن والمساهمة في نهضته ورفعته.

ودعا العضايلة الطلبة لضرورة التمسك برسالة الإسلام وهدي نبيه عليه الصلاة والسلام، مضيفاً ” أنتم من أبناء الأمة وحملة رسالة الإسلام، فسعادتكم مع هذا الدين العظيم والالتزام بطريق الهدي النبوي، فلا يجد المسلم السعادة إلا إذا كان في طريق التمسك بهذا الدين  وهدي النبي عليه الصلاة السلام، وأن يكون لبنة خير في خدمة المجتمع”.
وأضاف العضايلة ” تبدأون اليوم مرحلة جديدة في الجامعة  وهي من أهم مراحل العمر والتي فيها تصنع شخصية الإنسان وترسم معالم حياته القادمة، فاصنعوا من هذه المرحلة ذروة عملكم وعطاءكم وتفوقكم وبناء الشخصية وليكون لكل منكم مشروعه الخاص في خدمة المجتمع وقضايا الوطن”.

كما أكد على ضرورة الارتباط بقضايا الأمة وفي مقدمتها القضية الفلسطينية، مضيفا ً نحن أصحاب الفضية ونتشارك معهم في همهم وتفاصيل حياتهم  سواء ما يجري في القدس والضفة والأسرى وغزة،
فلا تنسوا قضيتكم ولتكون حاضرة معكم وتكونوا رسلا للتعريف بها وخدمتها بمختلف السبل المتاحة حتى يتحقق التحرير للأرض والمقدسات، فمطلوب من كل منكم بأن يكون جزء من وقتكم وحياتكم ومقدراتكم لخدمة الأردن والقضية الفلسطينية”.

كما أكد على ضرورة النهوض بواقع التعليم، معتبراَ أن لا نهضة للأمة بدون التعليم مما يتطلب أن يكون له الأولوية على كل شيء، معبراً عن أسفه لتراجع قطاع التعليم في الأردن بعد أن كان في المراكز المتقدمة عربيا ودوليا، كما حذر من محاولات إفساد التعليم، معتبراً أن أي خطة لتطوير التعليم لا تحمل هوية البلاد وهويته العربية والإسلامية ستكون فاشلة.

وطالب العضايلة المسؤولين عن تطوير المناهج أن يرفعوا ايديهم عن العبث بالمناهج ومحاولات تغيير الهوية العربية والإسلامية لها والتي تمثل عنوان المجتمع وأساس رفعته وقوته في مواجهة ما يمر به الأردن من آفات مجتمعية وارتفاع معدلات الجريمة بما في ذلك المخدرات، مضيفاً “من يحاربون العمل القرآني ويضيق عليه فهو يستهدف أمن المجتمع،  فهذه المراكز تحافظ على استقرار الدولة وخماية الأجيال من الوقوع في وحل الجريمة مما يتطلب رعايتها ودعمها بدلاً من التضييق عليها واستهدافها تحت عناوين التنظيم”.

فيما بارك النائب محمد أبو صعيليك للطلبة نجاحهم،  مضيفاً “أنتم الآن في الخطوة الأولى من خطوات النجاح الذي يحتاج منكم للجد والمثابرة لتحقيق التفوق والتميز، كما أكد على ضرورة التمسك بقيم الدين ومبادئه وعدم الانجرار وراء الفتن، كما أكد على ضرورة أن يكون لكل طالب بصمة مميزة في خدمة الوطن والأمة وخدمة دينهم والفكر الإسلامي الأصيل”.

وثمن أبو صعيليك جهود الطلبة وذويهم، مؤكداً على ضرورة الاستمرار على طريق النجاح والعطاء والبناء في خدمة الوطن وقضايا الأمة، بما ينعكس إيجاباً على الطلبة والمجتمع.

وفي كلمة بإسم فرع نقابة المعلمين في الرصيفة بارك المعلم خليل سالم للطلبة الناجحين وذويهم ما حققوه من نجاح وتميز، مؤكداً على ضرورة أن تعتني الحكومات بالشباب وتوفر لهم الرعاية والدعم المطلوب وإعطائهم الفرصة للمساهمة في رفعة الوطن، مما يتطلب محاربة الفساد وتحقيق الحريات والعدالة وتكافؤ الفرص.

وأكد سالم على دور المعلمين في مسيرة تعليم الطلبة لا سيما في ظل عودة التعليم الوجاهي وتعويض  ما فات الطلبة خلال فترة جائحة كورونا، معبرا عن اعتزاز نقابة المعلمين بما حققه طلبة الثانوية العامة من تفوق كثمرة ساهم فيها المعلمون الذين عرضوا في نفوس الطلبة الجد والاجتهاد والانتماء للوطن وقضايا الأمة.

من جهتها ثمنت الطالبة ميس فاتح حسني في كلمة بإسم الطلبة المتفوقين دور الآباء والأمهات والمعلمين والمعلمات وما قدموه من جهد ورعاية للطلبة وما حققوه من نجاح وتميز  في سبيل بناء الأمة ورفعة، كما ثمنت مبادلة حزب جبهة العمل الإسلامي لتكريم الطلبة والاحتفاء بهم وتعزيزهم.

وفي ختام الحفل الذي قدمه عضو الهيئة الإدارية للحزب فارس العناني قام الأمين العام لحزب جبهة العمل الإسلامي المهندس مراد العضايلة بتكريم الطلبة المتفوقين بدروع تذكارية.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *