العودات: توجه نيابي لتغيير الصورة النمطية للمجلس

العودات: توجه نيابي لتغيير الصورة النمطية للمجلس

عبد المنعم العودات رئيسا لمجلس النواب

قال رئيس مجلس النواب المحامي عبد المنعم العودات، ان هناك توجها نيابيا لاجتراح نهج جديد في العمل البرلماني لتغيير الصورة النمطية للمجلس، بالاستناد الى تقييم حقيقي وصادق للاداء النيابي.

واضاف في مقابلة مع التلفزيون الاردني ضمن برنامج “ستون دقيقة” مساء اليوم الجمعة، ان الملك عبدالله الثاني رسم في خطاب العرش، ملامح المرحلة القادمة، باتجاه تفعيل الدور الرقابي والتشريعي لمجلس النواب، والوصول الى حالة تعمل فيها جميع السلطات بتكاملية وتعاون ضمن المحددات الدستورية، وبما يخدم المصلحة الوطنية العليا.

واكد حرص النواب على التعاون مع السلطة التنفيذية في مواجهة التحديات، وعلى رأسها جائحة فيروس كورونا ، بالشكل الذي يحفظ صحة المواطن وسلامته، ويحمي الاقتصاد الوطني.

وشدد على عزم المجلس استعادة الثقة، من خلال ترسيخ قيم النزاهة والشفافية في العمل النيابي، بحيث تكون بوصلته المصلحة الوطنية العليا، مؤكدا أن لدى النواب المنتخبين لأول مرة كفاءات كبيرة من شأنها تحقيق الأثر في الأداء رقابة وتشريعا.

وقال، ان حديث الملك عن القضية الفلسطينية في خطاب العرش وفي جميع المناسبات، يؤكد انها ثابت من ثوابت الدولة، كما يؤكد وحدة الهدف والمصير للشعبين الشقيقين، لافتاً الى أن الأردن دولة لها موقف، وبالتأكيد سيتعرض لضغوطات بسبب مواقفه من القضية الفلسطينية.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *