القانونية النيابية تقر معدل الكسب غير المشروع بعد تعديل مواده

القانونية النيابية تقر معدل الكسب غير المشروع بعد تعديل مواده

أقرت اللجنة القانونية النيابية، مشروع القانون المعدل لقانون الكسب غير المشروع لسنة 2020، وذلك بعد إجراء تعديلات على بعض مواده.

وقال رئيس اللجنة النائب محمد الهلالات، خلال ترؤسه اجتماع اللجنة، الاثنين، إن “قانونية النواب” أقرت مشروع القانون، بُعيد إجراء تعديلات على الفقرة ” أ ” من المادة الرابعة لتصبح كما يلي: “ينشأ في الدائرة (دائرة إشهار الذمة المالية) سجل إلكتروني لإقرارات الذمة المالية، يحتوي على أسماء مقدمي الإقرارات وتاريخ تقديمها”.

وكان نص هذه الفقرة كما يلي: “ينشأ في الدائرة (دائرة إشهار الذمة المالية) سجل إلكتروني لإقرارات الذمة المالية”.

وأضاف الهلالات، بحضور وزيري العدل أحمد الزيادات، والدولة للشؤون القانونية محمود الخرابشة، ومدير دائرة إشهار الذمة المالية القاضي فؤاد الدرادكة، أنه توافق أعضاء اللجنة على إلغاء الفقرتين (ب) و(ج) من المادة الرابعة.

وتابع أنه جرى أيضًا تعديل الفقرة “أ” من المادة السابعة والتي تنص على: “تقديم إقرار عن ذمته المالية وذمة زوجته وأولاده القصر خلال ستين يومًا من تاريخ تسلمه نموذج الإقرار”، لتصبح على النحو التالي: “تقديم إقرار عن ذمته المالية وذمة زوجته وأولاده القصر خلال ستين يومًا من تاريخ تسلمه نموذج الإقرار الورقي أو الإلكتروني، وله الخيار في تقديم الإقرار ورقيًا أو إلكترونيًا”.

وحضر الاجتماع كل من النواب صالح الوخيان وزيد العتوم وفايز بصبوص ومحمد جرادات ومحمد شطناوي.

وقال الزيادات، من ناحيته، “إنه لا يوجد إشكالية فيما يتعلق بوجود سجل إلكتروني يتضمن أسماء المطلوب منهم تقديم الإقرارات، في حين تبقى المعلومات الموجودة سرية”.

وكان قد جرى في الاجتماعات السابقة نقاشات بين نواب والحضور على النص الذي يتضمن إنشاء سجل إلكتروني، والذي يعطي لهيئة النزاهة ومكافحة الفساد الحق في الدخول إلى السجل الإلكتروني والاطلاع على إقرارات الذمة المالية لغايات التحقق من وجود أي نمو غير طبيعي في ثروة أي من الخاضعين لأحكام هذا القانون لاتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة بمقتضى قانونها.

وقال الدرادكة، من جهته، إنه جرى، خلال اجتماع اليوم، مناقشة مشروع القانون بصورته النهائية قُبيل عرضه على مجلس النواب، والذي بدوره سيقوم بمناقشته مواده ثم إقراره أو رفضه أو تعديله، حتى يُصار إلى إقراره بصورته النهائية”.

وكان الهلالات، أوضح في اجتماعات وتصريحات سابقة أن مشروع القانون يهدف إلى ملاحقة مرتكبي الكسب غير المشروع، وتوسيع تعريفه، ليشمل كل زيادة كبيرة أو نمو غير طبيعي، يطرأ على ثروة وموجودات أي موظف عام ولا يستطيع تعليلها.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *