القطاونة: مؤسف ما يجري مؤلم ما يحدث

القطاونة: مؤسف ما يجري مؤلم ما يحدث

عبر النائب أحمد القطاونة عن أسفه لتصويت مجلس النواب اليوم الخميس على تجميد عضوية النائب اسامة العجارمة لمدة عام، مؤكدا بأنه كان مع ثلة من النواب من المدافعين عن العجارمة ضد التعسف الذي مورس عليه.

وقال القطاونة “يدنا المرتفعة لم ترتفع يوما إلا لجلب الخير ودفع الأذى عن هذا الوطن فالحمد لله أنني لم أرفع يدي ضد أخي أسامة”.

وأضاف قائلا: صوتنا الذي يجهر بالحق، جهر اليوم دفاعا عن أخي أسامة ورفضا للتعسف الذي مورس تجاهه.. مؤسف ما يجري، مؤلم ما يحدث” مبينا “كان يجب عقد الجلسات الطارئة لأجل القدس ولطرد سفير الاحتلال ولكشف أسباب قطع الكهرباء”

دعا النائب أحمد القطاونة، زملاءه النواب في وقت سابق اليوم الخميس إلى ضرورة إنهاء ملف الخلاف مع النائب اسامة العجارمة، والاكتفاء بالكلمة التي ألقاها في المجلس الأربعاء، وعدم تصعيد الموقف بشكل أكبر لأن ذلك الأمر لا يصب في مصلحة مجلس النواب، وبالتالي الشارع الأردني.

وطالب بتحكيم صوت العقل والحكمة والابتعاد عن تصعيد الموقف، والاكتفاء بكلمة النائب اسامة العجارمة، حيث إن اتخاذ موقف سلبي بحق النائب سيزيد الاحتقان في الشارع.

وشدد القطاونة على ضرورة محاسبة الحكومة، التي لم تنفذ ما جاء في المذكرة التي وقعها أعضاء مجلس النواب مجتمعين لطرد سفير الاحتلال، لافتا إلى أن الأولى كذلك محاسبة المسؤولين عن قطع الكهرباء وليس محاسبة من سأل عن سبب الانقطاع.

وفي صعيد آخر،  أكد النائب القطاونة على ضرورة أن تؤدي الحكومة دورها الحقيقي تجاه المواطنين الأردنيين الذي اجتازا الحدود باتجاه الأراضي المحتلة، متسائلا: ماذا لو كان المحتجزين هما مواطنين صهاينة فماذا ستفعل حكومتهم؟.

وبين بأن المواطن الأردني أهم من الصهاينة، وبالتالي فإن الحكومة مطالبة باتخاذ كل ما يلزم لإعادة المواطنين الأردنيين إلى أهاليهم.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *