القطاونة يدعو للاصلاح السياسي الشامل والفصل بين السلطات

أكد النائب أحمد القطاونة على ضرورة تحقيق الاصلاح الشامل والكامل على مستوى الوطن، على رأسها الاصلاح السياسي.

وقال نريد مسؤولين كعمر ابن الخطاب “الذي قرقر بطنه فخاطب بطنه وقال له لا ابات شبعانا حتى يشبع أبناء المسلمين، مبينا بأن “الثقة تعطى لمن يقف موقف وضوح وشفافية وعدالة أمام المواطن، وتعطى لمن يحاسب الفاسد والمرتشي، لن يعطي الشعب الثقة الا لمن يعطيها للشعب.

 وأشار إلى أن “الاصلاح السياسي والذي هو طريق الاصلاح الشامل في البلاد، الحكومة التي تأتي بالمظلات لن تقدم شيء، والوطن يحتاج مواقف سياسية واضحة”، مضيفا “ما دامت ارادة المواطن مجزأة لن يكون هناك الاصلاح وسببها قانون الانتخابات”.

ودعا إلى “تعديل قانون الانتخابات والعودة الى قانون 89 حتى نشعر بالإصلاح الذي يريدها الشعب، أما ان تأتي الحكومات وتريد الثقة وسواء حصلت على الثقة أم لم تحصل فالنتيجة واحدة”، مشيرا إلى أن “الشعب يريد صاحبة الولاية العامة التي تملك القرار السياسي دون أي تدخلات في السلطات”.

وأكد على “دور الأجهزة الامنية هي التي تحمي الوطن ولها التقدير وهذه مهمتها ومهمة السلطة التشريعية لها دورا ويجب أن تؤديه أو تسأل عنه أمام الله”.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *