الملك لـ”هاريس”: ضرورة العمل لوقف التصعيد الإسرائيلي في القدس الشرقية والعدوان على غزة

الملك لـ”هاريس”: ضرورة العمل لوقف التصعيد الإسرائيلي في القدس الشرقية والعدوان على غزة

الملك لـ هاريس: لا بد من تكثيف المساعي والعمل معا من أجل دفع عملية السلام إلى الأمام.
الملك يشدد على ضرورة توفير الحماية للفلسطينيين وممتلكاتهم ووقف الانتهاكات الإسرائيلية بحقهم.
نائبة الرئيس الأمريكي تشيد بجهود الأردن في دعم الاستقرار في المنطقة.

أكد الملك عبدالله الثاني ضرورة مواصلة بذل كل الجهود إقليميا ودوليا لوقف التصعيد الإسرائيلي الخطير في القدس الشرقية وإنهاء العدوان على غزة.

وشدد خلال اتصال هاتفي تلقاه من نائبة الرئيس الأمريكي، كامالا هاريس، اليوم الخميس، على ضرورة بلورة موقف دولي فاعل لتوفير الحماية للفلسطينيين وإنهاء محاولات التهجير غير القانونية لأهالي حي الشيخ جراح من منازلهم، ووقف الانتهاكات والممارسات الإسرائيلية الاستفزازية في القدس الشرقية والمسجد الأقصى المبارك، التي قادت إلى التصعيد الدائر، وتدفع بالمنطقة إلى مزيد من التوتر.

كما أكد الملك ضرورة تكثيف المساعي والعمل معا من أجل دفع عملية السلام إلى الأمام.

وأشار إلى تحذيراته من استمرار الإجراءات الإسرائيلية الأحادية الجانب، خصوصا في القدس، ومن خطورة المساس بالوضع التاريخي والقانوني القائم بالمدينة ومقدساتها.

وجدد الملك التأكيد على أن الأردن يواصل بذل كل الجهود لحماية المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس، من منطلق الوصاية الهاشمية على هذه المقدسات.

وتناول الاتصال علاقات الصداقة والشراكة الاستراتيجية بين البلدين وسبل تعزيزها، حيث أعرب الملك عن تقديره للولايات المتحدة على دعمها المتواصل للأردن.

بدورها، أشادت نائبة الرئيس الأمريكي بجهود الأردن في دعم الاستقرار في المنطقة، مؤكدة للملك دعم الولايات المتحدة المتواصل للمملكة في مختلف المجالات، خصوصا التنموية.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *