“النواب” الليبي يعلق جلسة الاستماع لمفوضية الانتخابات

“النواب” الليبي يعلق جلسة الاستماع لمفوضية الانتخابات

أعلن مجلس النواب الليبي، الإثنين، تعليق جلسته المخصصة للاستماع لمفوضية الانتخابات، مطالبا إياها بتقديم مقترح جديد بموعد إجراء الاستحقاق الانتخابي.

جاء ذلك في بيان مصور للناطق باسم المجلس عبد الله بليحق، نشر على قناة المجلس بموقع “يوتيوب”.

وقال بليحق: “خلصت الجلسة إلى تواصل المفوضية الوطنية العليا للانتخابات مع كافة الجهات والأجهزة المعنية بالعملية الانتخابية من أجل إزالة القوة القاهرة وتحديد موعد جديد للانتخابات”.

وأفاد بأنه على المفوضية تقديم “مقترح جديد لمجلس النواب في أقرب الآجال، وبذلك علقت الجلسة”.

وفي وقت سابق الإثنين، أعلن رئيس مفوضية الانتخابات عماد السايح، أن “القوة القاهرة” حالت دون تنفيذ الانتخابات.

وأوضح أنها تتمثل في “الأحكام القضائية المتضاربة، وأيضا أحكام صدرت بعد المدة الزمنية التي حددها القانون، وتهديدات وجهت للمفوضية في حال ما قامت بإصدار القائمة النهائية بوجود أسماء مرشحين بعينهم (لم يحددهم)”.

وأردف: “اقترحنا أن يكون 24 يناير (كانون الثاني الجاري) يوما آخر للاقتراع في حال زوال الظروف القاهرة والقوة القاهرة”.

وجاء تعذر إجراء الانتخابات الرئاسية (24 ديسمبر/كانون الأول المنصرم) جراء خلافات بين مؤسسات رسمية ليبية، لاسيما بشأن قانوني الانتخاب ودور القضاء في هذا الاستحقاق.

ويأمل الليبيون أن تساهم هذه الانتخابات في إنهاء صراع مسلح عانى منه بلدهم الغني بالنفط لسنوات.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة: