“الوزراء” يوافق على أنظمة متعلّقة بالرقابة الجمركيّة على البضائع.. ودمج “الأرصاد” بوزارة النقل

قرر مجلس الوزراء في جلسته التي عقدها اليوم الأحد برئاسة رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز الموافقة على مجموعة من الأنظمة المتعلّقة بالرقابة الجمركيّة على البضائع المستوردة.

وقرر المجلس الموافقة على نظام الرقابة الجمركية على البضائع المستوردة المعفاة لسنة 2020 والذي يأتي لغايات الرقابة على هذه البضائع وبيان الإجراءات والشروط اللازمة لأحكام هذه الرقابة.

كما قرر المجلس الموافقة على نظام الرقابة الجمركية على البضائع الخطرة والبضائع ثنائية الاستخدام الواردة للنقل بالعبور أو بالشحن المرحلي لسنة 2020.

ويأتي النظام لغايات تنظيم أحكام الرقابة على البضائع التي يمكن استخدامها في أسلحة الدمار الشامل من المواد الكيماوية أو النووية أو البيولوجية والتي قد تستخدم في تهديد الأمن والسلم الدوليين.

وبموجب النظام تشكل لجان فنية في المراكز الجمركية تتولى مهام التفتيش والمتابعة والمعاينة للبضائع الخطرة والبضائع ثنائية الاستخدام للنقل بالعبور أو بالشحن المرحلي وغيرها من المهام.

وشملت الأنظمة التي وافق عليها مجلس الوزراء أيضاً، نظاماً معدِّلاً لنظام بدل الخدمات الجمركية على البضائع المستوردة لسنة 2020م.

ويأتي النظام لغايات استيفاء بدل يتناسب مع قيمة البضائع المستوردة المعفاة، ولتشجيع استيراد البضائع ذات القيمة القليلة سواء أكان هذا الاستيراد عن طريق الشخص ذاته مباشرة أو عن طريق وسيط، فضلاً عن تحقيق العدالة في البضائع الخاضعة للرسوم.

كما قرر المجلس الموافقة على نظام إقفال المستودعات العامة على مسؤوليّة الهيئة المستثمرة لسنة 2020، والذي يأتي لتنظيم الدخول إلى المستودعات العامة وتمكين الهيئات المستثمرة من الاطلاع على البضائع الموجودة فيها وتحديد آلية إقفالها.

ويلزم النظام الهيئة المستثمرة بتنظيم عملياّت دخول البضائع وخروجها من المستودع العام، وتوفير الأسوار والأبواب والحراسة والكاميرات، وإقفال جميع المنافذ والأمكنة المخصّصة للمستودع العام.

على صعيد آخر، وفي ضوء الإجراءات التي اتخذتها الحكومة لدمج دائرة الأرصاد الجويّة لتصبح مديريّة في وزارة النقل؛ قرّر مجلس الوزراء إحالة مدير دائرة الأرصاد الجويّة المهندس حسين المومني إلى التقاعد.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *