الوطني الفلسطيني يدعو المنظمات الحقوقية لتوثيق جرائم الاحتلال

الوطني الفلسطيني يدعو المنظمات الحقوقية لتوثيق جرائم الاحتلال

دعا المجلس الوطني الفلسطيني منظمات حقوق الإنسان الفلسطينية والعربية إلى توحيد جهود توثيق جرائم الاحتلال بحق الأسرى في السجون، وتوظيف الآليات الدولية بالتوجه إلى المؤسسات والمحاكم الدولية.

وطالب المجلس في بيان اليوم السبت، بمناسبة يوم الأسير الذي يصادف اليوم، المجتمع الدولي بالتدخل العاجل لإجبار الاحتلال على تنفيذ التزاماته وفقاً لقواعد القانون الدولي واتفاقيتي جنيف الثالثة والرابعة، بما فيها القواعد النموذجية الخاصة بمعاملة السجناء.

وحثّ البيان اللجنة الدولية للصليب الأحمر ومنظمة الصحة العالمية على زيارة السجون الإسرائيلية والاطلاع عن كثب على حقيقة الأوضاع الصحية الصعبة للأسرى والمعتقلين الفلسطينيين، وكذلك البرلمانات على رفض وإدانة التشريعات الاحتلالية التي تزيد من معاناة الاسرى في السجون الإسرائيلية، والتي تنتهك أبسط قواعد حقوق الإنسان.

وأشار البيان إلى اعتقال نحو مليون فلسطيني منذ عام 1967، وهي النسبة الأعلى في العالم، وما زال يحتجز في سجونه نحو 4500 سجين، بينهم 140 طفلا و41 فتاة وامرأة، وأكثر من 700 أسير يعانون من أمراض مختلفة، ومنهم 440 معتقلا إدارياً دون تهمة أو محاكمة، موزعين على قرابة 22 سجنا ومعتقلا ومركز توقيف.

وأوضح أن الأسرى يتعرضون لانتهاكات جسيمة، منها التعذيب الجسدي والنفسي والعزل الانفرادي، والإهمال الطبي المتعمد والحرمان من الزيارات، في انتهاك صارخ للاتفاقيات الدولية والإنسانية ذات العلاقة، وفي ظل انتشار جائحة كورونا، ارتفعت إصابات الأسرى إلى 368 إصابة نتيجة تدني الرعاية الصحية وإجراءات الحماية وشح أدوات الوقاية، ما أدى إلى استشهاد 4 أسرى داخل سجون الاحتلال عام 2020.

(بترا)

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *