باحثون يكتشفون “مكونا سريا” في سباق لقاح كورونا

باحثون يكتشفون “مكونا سريا” في سباق لقاح كورونا

بحث لقاح كورونا

يزعم باحثون أستراليون أنهم ربما وجدوا “مكونا سريا” في لقاح للملاريا، قد يكون قادرا على القضاء على فيروس كورونا المستجد.

ويعد الملاريا من أكثر الأمراض فتكا، حيث يقتل مئات الآلاف من الأشخاص سنويا، وهو داء ينقله البعوض إلى البشر، وينتقل إلى الكبد، ثم يؤدي إلى فشل أعضاء الجسم أو الوفاة.

وقالت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية إن بحثا أجري في معهد بيتر دوهرتي في جامعة ملبورن، وجد طريقة لمنع الملاريا من الانتقال إلى خلايا الدم الحمراء.

وذكرت أستاذة مشاركة في الدراسة، إرينا كامينشي “يضاعف لقاحنا الخلايا القاتلة، التي يمكنها القضاء على الخلايا المصابة بالملاريا.. لذلك فإن نهج لقاحنا مختلف تماما”.

واستخدم الباحثون في تجاربهم لتطوير اللقاح، الفئران، التي يصعب حمايتها من الملاريا. ووجدوا أنهم كانوا قادرين على حماية الفئران لمدة تصل إلى 200 يوم.

وقال المؤلف المشارك الدكتور دانييل فرنانديز رويز إن اللقاح سيصبح قريبا قادرا على حماية البشر من الملاريا.

وأضاف أن النهج الذي اتبعوه في تطوير لقاح الملاريا “يمكن تكييفه للمساعدة في الحصول على لقاح فيروس كورونا المستجد”.

وتابع “من خلال بعض الحيل، يمكن في الواقع إنشاء مناعة وقائية في الرئة.. لذلك يمكننا استخدام استراتيجية لإنشاء خلايا قاتلة جاهزة لمكافحة كوفيد-19 قبل أن يستقر في جسم الإنسان”.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة: