بدء العد التنازلي لخطة الضم.. وحملة لإحصاء الفلسطينيين

قالت صحيفة عبرية، إن العد التنازلي لتنفيذ مخطط ضم الضفة الغربية المحتلة وغور الأردن قد بدأ بالفعل، موضحة أن الأجهزة الأمنية الإسرائيلية تستعد لإحصاء السكان الفلسطينيين الذين يقعون في مناطق الخطة الجديدة.

وأوضحت صحيفة “يديعوت أحرنوت” العبرية في خبرها الرئيس الذي كتبه اليشع بن كيمون، أن “أوساطا في الحكومة تخطط لتنفيذ إحصاء سكاني للفلسطينيين الذين يسكنون اليوم في المناطق التي يفترض أن تندرج في خطة ترامب، وتنتقل لتكون تحت سيادة إسرائيلية”.

وذكرت أن “هدف الإحصاء؛ الذي يفترض إذا ما خرج في النهاية الى حيز التنفيذ بالفعل، أن يتركز في المناطق التي تعرف اليوم كمناطق (ج) في داخل الكتل الاستيطانية، بينها الضفة وغور الأردن وغوش عصيون، لإحصاء السكان الدائمين هناك”.

وأضافت: “لا يدور الحديث فقط عن جمع معلومات لاحتمال السيادة؛ لكن الحكومة تسعى عمليا لتجميد حجم السكان الحالي منعا لتدفق الفلسطينيين إلى مناطق الضم قبل لحظة من انتقالها إلى السيادة الاسرائيلية”.

وأشارت “يديعوت”، إلى أن طواقم الإحصاء “ستنتقل من بيت إلى بيت في القرى المخصصة، وإحصاء عدد العائلات الفلسطينية كي يتضح كم من السكان الجدد سينضمون إلى إسرائيل”.

ونبهت إلى أن الأجهزة الأمنية وقوات الشرطة الإسرائيلية تستعد لذلك، حيث “أجرى ضباط كبار هذا الأسبوع، جولات ميدانية، والتقوا بجهات معينة في المستوطنات”.

وأفادت بأن “هناك تخوف من أن يثير الإحصاء نفسه احتكاكا في الميدان مع الفلسطينيين، وبالتالي فقد طرح اقتراح يقضي بأن ترتدي الطواقم زيا موحدا، مثلما كان في عهد فك الارتباط”، موضحة أن “هدف الإحصاء؛ فحص كم هو عدد الفلسطينيين موضع الحديث”.

وتقدر الأجهزة الأمنية الإسرائيلية، أن “الأعداد ستصل لبضع عشرات آلاف الفلسطينيين على الأقل، ممن سيجدون أنفسهم، بين ليلة وضحاها تقريبا، تحت سيادة إسرائيلية”.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *