| الدوري الإسباني | برشلونة يهزم إسبانيول ويرسله إلى الدرجة الثانية

قلص برشلونة الفارق عن غريمه التقليدي ريال مدريد المتصدر إلى نقطة واحدة بفوزه الصعب الأربعاء على جاره اسبانيول 1-صفر، ما حسم سقوط الأخير الى الدرجة الثانية للمرة الأولى منذ 1993، وذلك في المرحلة الخامسة والثلاثين من بطولة اسبانيا لكرة القدم.

ورفع برشلونة رصيده الى 76 نقطة مقابل 77 لريال مدريد الذي يستضيف الافيس الجمعة في ختام المرحلة.

واحتفظ مدرب برشلونة كيكي سيتيين بالتشكيلة ذاتها التي قدمت عرضا هجوميا رائعا في المباراة الاخيرة ضد فياريال (4-1) باستثناء اشراك لاعب الوسط الكرواتي ايفان راكيتيتش بدلا من التشيلي ارتورو فيدال.

ودخل برشلونة مباراته مع جاره وقد سجل في شباكه 21 هدفا في اخر خمس مباريات له على ارضه، بينها 10 اهداف للنجم الارجنتيني ليونيل ميسي.

اول فرصة خطرة كانت للضيوف عندما كسر ادريان امباربا مصيدة التسلل من منتصف الملعب تقريبا وانفرد بحارس برشلونة الألماني مارك اندريه تير شتيغن الذي تصدى لمحاولته (11).

رد عليه برشلونة من ركلة حرة مباشرة اثر اعاقة الفرنسي انطوان غريزمان على مشارف المنطقة، انبرى لها ميسي لكنه سدد فوق العارضة بقليل (22).

واهدر اسبانيول فرصة ذهبية لافتتاح التسجيل عندما حاول المدافع الفرنسي كليمان لانغليه تشتيت الكرة لكنه سددها في جسد تير شتيغن، فسقطت أمام ديداك فيلا الذي تابعها في اسفل القائم الايمن (44).

وأنهى برشلونة الشوط الأول من دون تسديد اي كرة بين الخشبات الثلاث، وهو ما يحصل له لاول مرة هذا الموسم على ملعب “كامب نو” في مختلف المسابقات.

وحاول مدرب برشلونة تفعيل الجبهة الهجومية فأشرك الشاب انسو فاتي بدلا من الظهير الايمن البرتغالي نلسون سيميدو مطلع الشوط الثاني.

بيد ان فاتي لم يمكث طويلا على ارض المستطيل الاخضر لانه قام بمخاشنة فرناندو كاليرو فطرده الحكم بعد اللجوء الى تقنية الفيديو (50).

وبات فاتي اول لاعب في صفوف برشلونة يتم طرده قبل ان يبلغ الثامنة عشرة من عمره منذ مارك مونييزا عام 2009.

وهي سادس بطاقة حمراء للفريق الكاتالوني هذا الموسم، اي مجموع ما حصل عليه لاعبوه في اربعة مواسم سابقة.

وسرعان ما لحق به لاعب اسبانيول بول لوزانو اثر تدخله العنيف على جيرار بيكيه (52)، ليكمل الفريقان المباراة بعشرة لاعبين. وكان لوزانو يشارك اساسيا للمرة الاولى في صفوف فريقه في الدوري الاسباني.

وبعد لعبة مشتركة رائعة شارك فيها غريزمان وميسي وصلت الكرة الى الاوروغوياني لويس سواريز فتابعها داخل الشباك من مسافة قريبة (56).

ورفع سواريز رصيده هذا الموسم الى 15 هدفا، علما بانه ساهم في 8 تمريرات حاسمة ايضا.

وتدخل حارس اسبانيول دافيد لوبيز للتصدي بشكل رائع لتسديدة ميسي “على الطاير”، منقذا فريقه من هدف اكيد (69).

أ ف ب

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *