بومبيو سيزور مرتفعات الجولان والمستوطنات في الضفة

يعتزم وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو زيارة مرتفعات الجولان المحتلة ومستوطنة للاحتلال في الضفة الغربية المحتلة خلال سفره إلى كيان الاحتلال الإسرائيلي في الأسبوع القادم، وذلك في انتهاك واضح للقانون الدولي.

وسيكون بومبيو أول وزير خارجية أمريكي يزور تلك الأراضي المحتلة، والتي يعتبرها المجتمع الدولي محتلة بشكل غير قانوني من قبل كيان الاحتلال الإسرائيلي.

استنتج موقع “أكسيوس” أن بومبيو يسعى لخوض سباق محتمل للتذكرة الرئاسية الجمهورية الرئاسية لعام 2024، كما أن خط  رحلته لزيارة مرتفعات الجولان والضفة الغربية المحتلة يوفر له  فرصة لتعزيز دوره في التحولات السياسية لإدارة ترامب تجاه كيان الاحتلال.

وقد اعترفت إدارة الرئيس دونالد ترامب، المنتهية ولايته، بالسيادة الإسرائيلية على مرتفعات الجولان في قرار يخالف القانون والمجتمع الدولي والأمم المتحدة، ويخالف ايضاً السياسة الأمريكية التقليدية التي استمرت لعقود، والتي اعتبرت مرتفعات الجولان أراض محتلة.

وأفاد موقع “أكسيوس” ان بومبيو سيزور مصنعاً للخمور في مستوطنة بساغوت في الضفة الغربية المحتلة، على الرغم من أن هذا المصنع بالذات كان مستهدفاً من قبل الاتحاد الأوروبي.

وتأتي رحلة بومبيو إلى المستوطنات غير الشرعية في الضفة الغربية المحتلة في أعقاب تغيير ترامب، الذي تلقى الملايين من الملياردير اليهودي بارون الكازينوهات، شيلدون أندرسون، مقابل دعم إسرائيل، لرفع القيود المفروضة على الاستثمار الأمريكي في العلوم والبحوث والمشاريع الزراعية التي تجري في المتسوطنات الإسرائيلية غير القانونية.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *