“بينيت” يحظر البناء الفلسطيني في “مناطق B”

البوصلة – قرر وزير جيش الاحتلال الإسرائيلي نفتالي بينيت حظر البناء الفلسطيني في المناطق المتاخمة للمستوطنات والمصنفة حسب اتفاقية أوسلو مناطق B.

وذكرت القناة السابعة العبرية، وفق ترجمة وكالة “صفا”، أن “بينيت” أوعز للمستشار القضائي لوزارة الجيش بحظر بناء الفلسطينيين في تلك المناطق بذريعة الخوف من “تهديد أمني للمستوطنات اليهودية القريبة”.

ويدور الحديث عن مبانٍ فلسطينية على مقربة من مستوطنات “عيلي” و”شيلو” جنوبي نابلس، وأنه وعلى الرغم من تواجدها في مناطق خاضعة للسيطرة الفلسطينية المدنية إلا أنه تقرر حظر البناء فيها.

وأشارت القناة إلى أن قرار “بينيت” يأتي “على خلفية معطيات جديدة تبين وجود تسارع في البناء الفلسطيني في المناطق المتاخمة للمستوطنات ما يهدد مصالح المستوطنين بالخطر” وفق زعم القناة.

وفي تعقيبهم على القرار، بارك مستوطنو “شيلو” القرار، قائلين إنه: “ليس من الصواب السماح بمواصلة البناء الفلسطيني القريب من المستوطنات”، مطالبين بضرورة إلغاء تصنيفات أوسلو.

وصنّف اتّفاق أوسلو مناطق الضفّة الغربيّة المحتلة ثلاثة تصنيفات: A وB وC، إذ تقع مناطق A (تتضمّن المراكز السكّانيّة الفلسطينيّة الرئيسيّة) تحت السيطرة الفلسطينيّة أمنيًّا وإداريًّا، وتبلغ مساحتها 18% من مساحة الضفّة؛ فيما تقع مناطق B تحت السيطرة الإداريّة الفلسطينيّة، والسيطرة الأمنيّة لإسرائيل، وتبلغ مساحتها 21% من مساحة الضفّة؛ أما مناطق C فتقع تحت السيطرة الإسرائيليّة أمنيّاً وإداريّاً، وتبلغ مساحتها 61% من مساحة الضفّة الغربيّة.

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *