تحويل الدفعة الأولى من المنحة النقدية الأميركية للخزينة بـ 600 مليون دولار

تحويل الدفعة الأولى من المنحة النقدية الأميركية للخزينة بـ 600 مليون دولار

أعلنت وزارة التخطيط والتعاون الدولي السبت، قبيل بدء زيارة جلالة الملك عبدالله الثاني الرسمية إلى واشنطن، عن توقيع اتفاقية تحويل الدفعة الأولى من المنحة الأميركية للدعم النقدي المباشر للخزينة والبالغة 600 مليون دولار، والتي ستساهم في تمويل مشاريع تنموية ذات أولوية ودعم التعافي الاقتصادي.

ووقع الاتفاقية وزير التخطيط والتعاون الدولي ناصر الشريدة ممثلا عن الحكومة الأردنية، ومديرة بعثة الوكالة الأميركية للتنمية الدولية (يو اس ايد) شيري كارلين.

وتأتي الدفعة الأولى من المنحة النقدية الأميركية للعام 2021، التي تبلغ قيمتها الإجمالية 845 مليون دولار أميركي، ضمن برنامج المساعدات الاقتصادية الأميركية للحكومة الأردنية للعام 2021.

وأكد الشريدة أن تحويل منحة الدعم النقدي للخزينة مبكرا يعكس المستوى العالي الذي وصلت إليه العلاقة بين البلدين الصديقين، والشراكة الاستراتيجية التي تحكم هذه العلاقة، كما أنها تأتي تقديرا للجهود التي يبذلها جلالة الملك عبد الله الثاني في تمكين وتوطيد أواصر التعاون مع الولايات المتحدة الأميركية، حيث كان لهذا الدعم أثر واضح في مسيرة الأردن التنموية في مختلف القطاعات.

وأضاف أن المنحة ستساهم بدعم مشاريع تنموية ذات أولوية ضمن قطاعات المالية العامة والمياه والتعليم والصحة والأشغال العامة والإسكان والطاقة والثروة المعدنية والإدارة المحلية والسياحة والآثار والشباب؛ مما سيُساهم في تخفيض عجز الموازنة العام، ودعم خطط الحكومة لبدء التعافي الاقتصادي.

وتوقع الشريدة أن يتم تحويل الدفعة الثانية التي تبلغ 245 مليون دولار من قيمة المنحة إلى حساب الخزينة قبل نهاية العام الحالي.

وقدم وزير التخطيط شكر وتقدير الحكومة الأردنية للولايات المتحدة حكومة وشعبا على الدعم المتواصل والمتزايد المُقدم للأردن، قائلا، إن الدعم “يعكس المستوى العالي الذي وصلت إليه العلاقة بين الجانبين، والشراكة الاستراتيجية التي تحكم هذه العلاقة”، مؤكدا أنه كان لهذا الدعم أثر واضح في مسيرة الأردن التنموية في مختلف القطاعات.

كما أثنى الشريدة على مساهمة الولايات المتحدة بقيمة 40 مليون دولار لدعم برنامج “استدامة” الذي أطلقته الحكومة الأردنية للمحافظة على استقرار العمالة خلال الجائحة، ودعم أعمال القطاع الخاص أثناء الانكماش الاقتصادي، بالإضافة إلى ذلك، أنشأت الولايات المتحدة صندوقاً متعدد المانحين جمع أكثر من 100 مليون دولار، لتعزيز المساعدات النقدية الطارئة التي يقدمها صندوق المعونة الوطنية للسكان من الفئات الأكثر ضعفاً في المملكة.

من جانبها، قالت كارلين “يعكس التحويل المبكر لمنحة الدعم النقدي المباشر استمرار التزام حكومة وشعب الولايات المتحدة بمساعدة الحكومة الأردنية على تحقيق مستقبل مستقر ومزدهر لشعب الأردن”.

وأضافت “إنّ الأردن والولايات المتحدة يعملان جنبًا إلى جنب لمكافحة جائحة كورونا والتقدم صوب الانتعاش الاقتصادي في الأردن”.

وتأتي المنحة كجزء من التزام الولايات المتحدة الحالي لمدة خمس سنوات، الذي يأتي امتداداً للشراكة بين الأردن والولايات المتحدة منذ عقود لدعم الاستقرار الاقتصادي، وتعزيز الحوكمة الديمقراطية، وتحسين الخدمات الأساسية للشعب الأردني.

وتعدّ منحة الـ 845 مليون دولار جزءا مما مجموعه 1.5 مليار دولار خصّصها الكونغرس للأردن ضمن موازنة الولايات المتحدة للسنة المالية 2021.

يشار الى أن إجمالي المساعدات الاقتصادية والعسكرية المتوقع أن تقدمها الولايات المتحدة للمملكة خلال العام 2021 ستبلغ نحو 1.65 مليار دولار، حيث تبلغ المساعدات الاقتصادية نحو 1.12 مليار دولار منها 845 مليون دولار، تم تقديمها كدعم نقدي مباشر للخزينة.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *