ترامب ينفي موافقته على توجيه رسالة من مجموعة السبع إلى إيران

ترامب ينفي موافقته على توجيه رسالة من مجموعة السبع إلى إيران

نفى الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الأحد، موافقته على توجيه رسالة مشتركة من مجموعة السبع إلى إيران بشأن برنامجها النووي، كما أعلن نظيره الفرنسي، إيمانويل ماكرون في وقت سابق. 

جاء ذلك في تصريحات للصحفيين على هامش قمة مجموعة السبع التي تستضيفها فرنسا في مدينة بياريتز، حسب قناة “الحرة” الأمريكية. 

وقال ترامب: “لا لم أناقش ذلك. سنقوم بمبادرتنا الخاصة؛ لكن لا يمكن منع الناس من التكلم. إذا أرادوا التكلم، يمكنهم”. 

وفي وقت سابق، الأحد، قال ماكرون، إنه لا يوجد تكليف رسمي لفرنسا للحديث مع إيران، ولكن هناك إجماع على عدم امتلاك إيران للسلاح النووي وضمان أمن المنطقة. 

وأضاف ماكرون لمحطة “إل. سي. إي” التلفزيونية الفرنسية أن “زعماء دول مجموعة السبع الصناعية الكبرى اتفقوا على العمل المشترك بشأن إيران بهدف تهدئة التوتر وبدء مفاوضات جديدة مع طهران”. 

وتابع: “اتفقنا على ما نريد قوله بشكل مشترك بشأن إيران… هناك رسالة من مجموعة السبع بشأن أهدافنا، واشتراكنا فيها أمر مهم ويجنبنا انقسامات ستضعف الجميع في نهاية المطاف”. 

وأردف: “الجميع يرغب في تجنب الصراع، وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب واضحا تماما في هذه النقطة”. 

من ناحية أخرى، ذكرت الصحافة الفرنسية، نقلا عن مصادر دبلوماسية، أن “دول المجموعة كلفت ماكرون بنقل رسالة إلى إيران، بشأن الاتفاق النووي”. 

وانطلقت في مدينة بياريتس، جنوب غربي فرنسا، السبت، قمة مجموعة الدول الصناعية السبع بمأدبة عشاء أقامها الرئيس إيمانويل ماكرون، على شرف الضيوف، وتختتم مساء الأحد.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *