تركيا تخفف قيود كورونا مع بدء الصيف والموسم السياحي

تركيا تخفف قيود كورونا مع بدء الصيف والموسم السياحي

أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان سلسلة قرارات جديدة لتخفيف القيود المفروضة في إطار مكافحة جائحة كورونا.

جاء ذلك الإثنين في مؤتمر صحفي، عقب ترؤسه اجتماع الحكومة في المجمع الرئاسي بأنقرة.

وأفاد الرئيس أردوغان أن حظر التجول سيستمر من الإثنين إلى السبت طوال شهر حزيران/ يونيو من العاشرة مساء حتى الخامسة صباحا.

كما لفت إلى أن حظر تجوال نهاية الأسبوع سيبدأ من العاشرة مساء السبت وحتى الخامسة فجر الإثنين.

وأشار إلى أن المطاعم ستقدم خدماتها على الطاولات بين السابعة صباحا والتاسعة مساء وفق ضوابط محددة، وستواصل خدمة التوصيل للمنازل حتى منتصف الليل.

وذكر أنه اعتبارا من الثلاثاء ستعمل المنشآت كالمقاهي والملاعب الشعبية والصالات الرياضية وحدائق الملاهي بين السابعة صباحا والتاسعة مساء وفق القواعد المحددة باستثناء يوم الأحد.

وأشار الرئيس أردوغان إلى أن العام الدراسي 2021-2022 للجامعات سيبدأ اعتبارا من 13 سبتمبر/أيلول المقبل.

ولفت إلى أن نظام العمل المرن المتبع في الدوائر الرسمية سيستمر كما هو حتى إشعار آخر.

وأوضح أنه سيتم السماح بتنظيم مراسم عقد القران والزفاف في الأماكن المفتوحة والمغلقة اعتبارا من 1 حزيران/يونيو وفق ضوابط محددة.

في وقت سابق، قال وزير الثقافة والسياحة التركي محمد نوري أرصوي، إن وزارته تتوقع أن يكون الموسم السياحي للعام الحالي، أفضل مما كان عليه العام الفائت 2020.

وأضاف في تصريحات صحفية أدلى بها، أن “برنامج السياحة الآمنة” الذي أطلقته وزارته، كان له دور فعّال في تنشيط الحركة السياحية في البلاد.

وأكد أن “برنامج السياحة الآمنة” من أكثر البرامج فعالية حول العالم التي وضعت معايير وتدابير للحيلولة دون تفشي جائحة كورونا.

وأشار إلى أن البرنامج المذكور يعزز الثقة لدى السائح، مبيناً أنهم لمسوا نتائجها الإيجابية على القطاع السياحي.

وشدد الوزير التركي على أن الموسم السياحي لهذا العام، سيكون أفضل بكثير مما كان عليه في العام 2020.

ولفت إلى أن تركيا استقبلت العام الماضي، 16 مليون سائح، رغم أن الهدف كان استقبال 15 مليونا.

وأضاف أن المؤشرات الحالية تظهر أن الموسم المقبل سيكون أفضل بكثير من نظيره في العام الماضي.

وكانت وزارة الثقافة والسياحة التركية أطلقت بالتعاون مع وزارة الصحة، “برنامج السياحة الآمنة” الذي تضمن مجموعة تدابير مقترحة لتطبيقها على المواطنين والسياح الذين يقضون عطلتهم في البلاد.

وبموجب البرنامج، تقوم وزارة الصحة بالتعاون مع وزارات الخارجية والداخلية والسياحة ومؤسسات دولية متخصصة، بمنح شهادات للفنادق والمطاعم والمنتجعات الملتزمة بمعايير السلامة.

(وكالات)

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *