تعليق دوام مؤسسات رسمية الخميس بسب كورونا

 أعلنت هيئة الاستثمار، اليوم الأربعاء، عن تعليق دوام موظفيها وعدم استقبال المراجعين في مركزها، ليوم غد الخميس، بعد تسجيل إصابات بفيروس كورونا المستجد.
وقال الناطق الرسمي باسم الهيئة بلال أبو زيد، إن تعليق الدوام غدا الخميس، هدفه اتخاذ كل الإجراءات الصحية والوقائية، وفق البرتوكول الصحي المعد لهذه الغاية، ولتعقيم مبنى الهيئة، وإجراء فحوص للعاملين فيها.
وأضاف إن الهيئة ستعاود استقبال المراجعين صباح الأحد المقبل.

وأعلنت مؤسسة المواصفات والمقاييس عن تعليق الدوام في المركز الرئيسي بالعاصمة الخميس، بعد إصابة موظفين بالفيروس فيها، قائلة إنها “تعتذر عن استقبال متلقي الخدمة احترازيا لحين الانتهاء من عمليات التعقيم لمباني ومكاتب المؤسسة وإجراء فحوصات للموظفين وستعود لاستقبال متلقي الخدمة الأحد المقبل كالمعتاد”.

وأكدت المؤسسة على استمرّ ار العمل في باقي مكاتبها في المراكز الجمركيّة ومركز التحقق المترولوجيّ، وفرعيّ المؤسسة في الشمال والجنوب الخميس كالمعتاد.

كما قرر قاضي القضاة الشيخ عبد الحافظ الربطة، تعليق العمل في محكمة عين الباشا الشرعية، الخميس، إثر إصابة موظف بفيروس كورونا المستجد.

وأشار الربطة في بيان صحفي الأربعاء، إلى أن رئيس المحكمة، سيقوم بتنظيم جداول مواعيد القضايا المقرر النظر بها خلال فترة الإغلاق إلى مواعيد جديدة، وسيعلن عنها داخل المحاكم، وفق الإجراءات القانونية.

وقرر قاضي القضاة، تعليق العمل في مبنى صندوق تسليف النفقة، ليوم غد الخميس، ولمدة 24 ساعة، إثر إصابة عدد من موظفي الصندوق بفيروس كورونا.

وأكد أن الحوالات المالية للمستفيدين من الصندوق، ستتم وفق المعتاد ولن يكون عليها أي تأخير، فضلا عن استمرار استقبال طلبات التسليف عبر الرابط الإلكتروني المعلن عنه سابقا.

وأوضح أن تعليق الدوام، جاء لإتاحة المجال أمام الجهات المختصة لإجراء عمليات التعقيم لمبنيي المحكمة والصندوق، وإجراء الفحوصات الطبية للكادر الوظيفي والتأكد من سلامتهم، وسيستأنف العمل في المحكمة والصندوق يوم الأحد المقبل.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *