جدل حول مقر إقامة الرزاز في كشوفات الناخبين

جدل حول مقر إقامة الرزاز في كشوفات الناخبين

عمان – ليث النمرات

أثار مكان إقامة رئيس الوزراء عمر الرزاز الوارد في كشوفات الناخبين، جدلا واسعا عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وسط تساؤلات حول تثبيت مكان الإقامة في الولايات المتحدة الأمريكية وليس الأردن، وتحديدا العاصمة عمّان.

وعبر كثير من رواد مواقع التواصل الاجتماعي عن استهجانهم لورود مكان اقامة الرئيس في الولايات المتحدة وليس عمّان، مما أثار تساؤلات كذلك حول إمكانية أن يدلي الرزاز بصوته في الانتخابات النيابية المقبلة.

وصدرت إرادة ملكية مؤخرا بإجراء انتخابات نيابية لاختيار مجلس النواب التاسع عشر، حيث حدد الهيئة المستقلة للانتخاب (رسمية) العاشر من تشرين الثاني موعدا لاجراء الانتخابات.

وفيما أثيرت زوبعة من الجدل عبر منصات التواصل الاجتماعي، حول مكان إقامة الرزاز وإمكانية أن يدلي بصوته في الانتخابات المقبلة، قلل من أهمية ذلك الجدل، مبينا بأنه بإمكان الرئيس التقدم بطلب خطي إلى دائرة الأحوال المدنية والجوازات وتغيير مكان الاقامة.

لكن ذلك، لن يسعف الرزاز الذي يواجه انتقادات، بسبب إجراءات الحكومة الأخيرة تجاه نقابة المعلمين، وسط مطالبات بالتدخل وإنهاء الأزمة، في أسرع وقت، لما في ذلك من مصلحة وطنية عليا.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *